]]>
خواطر :
شُوهد كلب (أكرمكم الله)، في فصل البرد يلهثُ... تعجبت منه البهائمُ، كيف يكون الحال في فصل الحرُ...أجاب الكلب، لذلك الحال أنا من الآن أتهيأ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

" مناجاة حب "

بواسطة: أحمد الذيب  |  بتاريخ: 2015-02-17 ، الوقت: 11:28:20
  • تقييم المقالة:
اسمع استغاثتك فى صوت أمواج البحر المتسائل مثلى فى هدير الإصرار الدائم . اسمع نبراتك فى إحساس القاع القاتم . ولا إجابة ولا حتى فى ظنى بأن صوتى قادر. اسمع دمعتك على سحب غروب البحر اللاهث . أشتم تنهيدة حيرتك فى مسحات نسيم عابر . هنا الليلة أنا وهنا أسمعك دون غيرى وهنا فقط . أقف حافياً فوق صدر ترابك حبيتى لا تبكى طرابلس عشقى . أحمد أحمد الذيب 14/09/2012الساعة 19:55  
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق