]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ابواب مدينتك

بواسطة: مصطفى الكرخي  |  بتاريخ: 2015-02-16 ، الوقت: 09:25:02
  • تقييم المقالة:
بمناسبة عيد الحب اهداء خاطرة بعنوان 
(أبواب مدينتكِ)
لم اقصد يوماً ان القاكِ
ولم اقصد أن تكوني يوماً كل امنياتي 
ولم يفكر العقل فيكِ
ولم اعلم ان قلبي سوف يضعف هكذا أمام عيناكِ .. 
فالحياة صغيرة ويوجد بها عدة طرق 
ومن هذا الطربق كان نصيبي فاخذتني أقدامي في السير الى أبواب مدينتكِ
وسقط قلبِ امام باب حسنكِ يا مولاتي ..
واليوم أصبح قلبي هو مملكتي وانتِ ملكة فا احكمِ كما شئتِ ...
فا حبنا هو صدفة وأجتمعنا به أنا وأنتِ
خيراً من الف ميعاد ويحكمنا القدر
فا لو لا الصدفة لم اتعرف عليكِ اليوم أنا ولم تتعرفِ علية أنتِ كلمات : Mustafa Alkarhe مصطفى الكرخي  
« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق