]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

إلى كل الأمهات

بواسطة: أحمد قميدة  |  بتاريخ: 2011-03-22 ، الوقت: 18:01:46
  • تقييم المقالة:

أمّاه يا رمز السَّنا والنـــــــور
في عالمي المستبشِر المســــرور

أماه في قلبي حنينٌ صــــــادق
مهما أقول فواضحٌ تقصيـــــري

يا مطلع الحب الذي وافيتــــــه
كم ذا تغنى بالوفاء ضميـــــري

ما بيننا لم أستطع تصويــــــره
وأرى خيالي ضيق التصويـــــر

وأراه أبعد من حدود خواطـــري
وأراه أعظم من قوى التفكيــــر

أحتار كيف هديتي أختارهـــــا
وعجزت يا أمي عن التخييــــر

أمي وفي معنى الأمومة عالــــم
متناسق الأعطاف دون نضيــــر

أمي أمانٌ ضمني وأمانـــــــة
أمي ملاذي عند كلِّ هجيــــــر

أمي ينابيع المحبة كلهـــــــا
همستْ بصوتك سبحت بخريــــر

مهما فعلتُ فإن ضعفي بيِّـــــنٌ
وجلالكِ أسمى من التقديــــــر

فإذا وفيتُ ببعض ديْنك هل تـــرى
أوفيك عن أنـَّـات حمل شهـــور

هونا على هون وكلكِ فرحـــــة
والكون مغتبط من التبشيـــــر

وتعبتِ كم سنة على تربيتـــــي
وشقيتِ كم سنة على تكبيــــري

فإذا مرضت يفيض دمعكِ حيـــرة
حاشاك من صدٍّ ومن تأخيـــــر

وإذا ضحكتُ رأيتُ وجهكِ مقمـــرا
ألقـًــــا وآية مبدع التنويـــر

سبحان ربي أنتِ باب جِنانـــــه
بيديكِ عقبى سعيك المشكـــــور

مُنِّي عليَّ ففي رضاكِ شفاعــــة
لأصير عند الله خير مصيــــــر

أمي إذا كان عجزي قد بــــــدا
فلأنَّ فضلكِ قد أبَانَ قصـــــوري

ولوَ انَّنِي أعطِيتُ عمرا ثانيـــــا
ما كنتُ مُوفِي سعيكِ المبـــــرور

فأنا المَدِينُ وللشهادة حقهــــــا
برضاكِ وحدك تستقيم أمــــوري

قدَماكِ تحتهما جنائن زُينــــــتْ
ورأيتُ تحتهما طريق مـــــروري

فخفضتُ أجنحة التذلل رحمـــــة
وسجدتُ أنْهلُ من رحيق حُبــــور



 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • طيف امرأه | 2011-07-03
    الام مدرسة , وكل ما توصف بها قليل عليها ,,
    فهي من تعطر الدروب ليشتم ابنها الرائحة الاجمل , وهي من تصنع من المحال الممكن كي يتمكن ولدها من المضي في الدب.
    هي كل ما يملك الولد , وما يمتلكه , فهو منها وبها اكون , افلا يجد وقتا ليشكر , ويذلل جناحيه لها , ولا يتأفف ؟؟.
    شكرا لفلمكم الشاعر احمد قميدة.
    فقلمك رسم الشمس هنا واضاء فجرا واملا.
    طبتم بخير

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق