]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

وسائل الإعدام...مرتين !!

بواسطة: صابر النفزاوي  |  بتاريخ: 2015-02-11 ، الوقت: 21:17:25
  • تقييم المقالة:
لملك الشعراء أحمد مطر موقف فريد من الإعلام،هو يتعامل مع الصحافة بحذر شديد ويتحفّظ في إجراء حوارات صحفيّة، هو لا يتبنّى موقفا عدائيا من صاحبة الجلالة لكنّه يسجّل استياءه العميق ممّن يدّعون أنّهم إعلاميون والإعلام منهم ومن أمثالهم براء ؛ فعندما سئل الشاعر العراقي الكبير عن سرّ تجاهله لوسائل الإعلام أجاب قائلا:

" إنني لم أتجاهل وسائل الإعلام (..) بل تجاهلت وسائل الإعدام، تلك التي تكتب بالممحاة، وتقدم للناس فراغاً خالياً محشواً بكمية هائلة من الخواء، وللإعلاميين أقول: احذروا أن تعبثوا بالحقائق، واحذروا بلع أطراف الحروف، فالكلمة حساسة جداً، يمكن تحويلها بلمسة بسيطة غير مسؤولة، من أداة إحياء إلى أداة قتل. إن عبثاً هيناً بكلمة" إعلام "يحوّلها ببساطة إلى" إعدام "[...]".

السؤال هنا .. ماذا لو اقترب مطر منّا ومن إعلامنا؟!!!..ربّما كان سيحدّثنا عن "وسائل الإعدام...مرتين"!!..  
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق