]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الامتحانات وتفاعل الطلبة معها

بواسطة: محمد مصطفي حسين أحمد الأبيض  |  بتاريخ: 2011-12-10 ، الوقت: 23:37:19
  • تقييم المقالة:

لا شك في أن كل طالب يترسمه نوع من الخوف والقلق مع قدوم موسم الامتحانات ونسبة القلق والخوف تختلف من شخص الي أخر .... إلا أن القلق الذي يعتري الكثير من الطلبة لا يعدوا كونه حالة انفعالية تصيب الممتحن وتكون مصحوبة بالتوتر والتحفز وحدة الانفعال والانشغلات العقلية مما يؤثر سلبا علي امكانية التركيز وفي الكثير من الاحيان يكون ذلك امرا طبيعيا لتحقيق دفعة نحو العمل والانجاز المثمر . إلا أنه كما أسلفت بأن مدي القلق والخوف يختلف من طالب إلي أخر ويكون عائد هذا القلق إما بدفعة نحو الامام أو بنكسة تؤثر علي مقدام الطالب وتقوده الي الوراء .
كل منا يمر بمراحل أثناء الامتحانات من الخوف والقلق والأرق وما الي ذلك من الامور يتبعها أعراض جانبية من الصداع والغثيان والدوخة والشعور بالحرارة والتعرق المستمر بل بعضهم يتعدي به الامر الي الاغماء . وبعضهم ينتابه حالة نفسية شديدة من البكاء والقلق الشديد الي غير ذلك من الأعراض .
ما أود الحديث عنه هو ما يرتكبه بعض الطلاب من الاخطاء التي تؤثر سلبا علي معطياتهم ونتائجها .. فمن الطلاب من يتشتت ذهنه ولا يدرك من أين يبدأ وكيف يبدأ ومنهم من يصيبه القلق الشديد والخوف الرهيب الذي يعقر صفاء ذهنه ويقلل نشاط عقله وبالتالي يؤثر سلبا علي فهمه واستنتاجاته ومن ثم محصلة دراسته .. ومنهم من يسهر الليالي مرهقا حاله البدنية والنفسية ثم يأتي يوم الامتحان ويقول درست جيدا وأريد أن أنجح ... نعم لك بالفال الحسن وحسن الظن بربك والتوكل عليه ولكن يكون بعد الأخذ بالاسباب ومنها النوم والراحة النفسية تعقبها البدنية .... ومنهم من يشتري ما يسمي بالنسكافي او القهوة من الكافيتريات قبل دخوله للامتحان ثم يقول بأنه يتكيف عند شربه إياها ولا يمكنه الدخول للامتحان لولاها فهي مصدر الطاقة وعنوان التركيز في امتحانه إلا أنه قد أساء الفهم وأخطأ العنوان ووقع في شرك الفخ الذي وقع فيه الكثير غيره . ومنهم من يتدارك نفسه قبل الامتحان بدقائق لكي يراجع هذا وذاك مجهدا عقله ومعقرا صفوي ذهنه ومحبطا لمعنوياته ومشككا في امكنياته وقدراته وضاربا الظن بثقة نفسه .
قلت ذلك بشكل موجز وتركت لكم تفاعلكم وانفعالكم مع ما كتبته يداي وأسأل الله التوفيق لي ولكم . ^_^


محمد مصطفي الأبيض

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق