]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

بين انتهاء مهلة داعش لليابان ... و مطلب آخر غريب

بواسطة: Ziyad Baban  |  بتاريخ: 2015-01-25 ، الوقت: 14:17:12
  • تقييم المقالة:
  أقدم يوم أمس تنظيم داعش على إعدام احد الرهنتين اليانيين بعد انتهاء المدة التي حددوها للحكومة اليابانية لتسليمهم الفدية و قد طالبوا بالافراج عن احد معتقلين التنظيم في الاردن مقابل الافراج عن الرهينة الاخر في وقت كل الاعلام مشغول بنقل عزاء ملك السعودية !  و هذا التصرف يبين بان داعش هي عصابة و ليس لها اي صلة بما تدعيه بانها دولة الخلافة فاختطاف مدنيين ابرياء و التهديد بقتلهم او تسليم فدية او مطالبة دولة اخرى بالافراج عن احد المعتقلين مقابل اطلاق سراح الرهينة هو امر غريب و غير مبرر على الاطلاق و ان الجماعة التي تقدم على هكذا عمل هي اما جماعة مدفوعة لتشويه صورة الجهاد و الخلافة و الدين الاسلامي او مجموعة من الجهلة مع ترجيحي للاولى فليس معقولا ان تنظيم من عشرات الالوف ليس فيه شخص واحد يعرف احكام الاسلام و ينهاهم عن هذا الفعل خاصة و انهم يدعون انهم خلافة اذن هم جماعة مدفوعة لغاية واحدة ألا و هي تشويه الدين الاسلامي. و ما دفعني لنقاش هذا الموضوع هو ما قراته من تعليقات بعض الشباب على مواقع التواصل الاجتماعي يدعون فيها ان هذا العمل جائز فللدولة الاسلامية ان تاسر من دولة اخرى لها اسرى مسلمين ليتم تبادل الاسرى و هذا الكلام سليم و موجود في الشريعة فالتعامل بين الدول يكون على اساس مبدا التعامل بالمثل.   و لكن السؤال هل لدى اليابان اسرى مسلمين ؟ و هل طالب داعش بالمال ام باطلاق سراح اسرى ؟ و هل ساجدة الريشاوي التي طالبوا بالافراج عنها معتقلة في الاردن ام في اليابان ؟ و ما ذنب المدني الياباني ليقتل بدلها ؟ و اذا كانت نيتهم التبادل فلماذا يتم قتل الرهينة ؟ اسئلة كثيرة و الجواب معروف لكل شخص له عقل يفكر به.   فهذه الافعال تدين عصابات داعش التي تحاول دائما ان ترهب الناس بمشاهد الذبح و القتل بأنها تريد تشويه صورة الاسلام و الجهاد و الخلافة. و في الاخير ادعو كل شاب ان يتفكر في الدين الاسلامي و ان يقارنه مع افعال عصابات داعش الارهابية و لا يبرر لهم اي فعل يفعلوه و عندما يعرف الحق سيعرف حقيقة الاشخاص و التنظيمات. و اقول الى كل شخص يدعي ان داعش على حق لان امريكا و دول اخرى تحالفت ضدهم هل هتلر و الاتحاد السوڤيتي كانوا على حق لانهم وقفوا امام الغرب و أمريكا ؟ و الجواب طبعاً لا و كل من له بصيرة و عقل سيدرك هذا الكلام.  
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق