]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

خرف . . . خرف الجزء الاول من " فتفت " .

بواسطة: أحمد الذيب  |  بتاريخ: 2015-01-13 ، الوقت: 11:39:30
  • تقييم المقالة:

بهز الرأس من علو لأسفل مع نفض للشفايف بوفرة الغلاضة، هى خرف وأحيانا آخرى بضرب أطول أصابع اليد اليسرى فى الهواء إضافةً ، كظرف مشدد فى التعبير الحركى لتفاعل النفس الفاسد فى الاستهزاء وعدم التصديق للخبر أو فى الملل من نتيجة التكرار لنفس الكلام مرراً وتكراراً.

هو واقع التعبير الأمثل لخرف التى اعنيها من وجهة نظرى الخرافية التفسير ،هنا يتفق من معى بأنه فهم خرف حركة لا كلمة .

وهكذا أعزائى نبدأ فى موضوعنا لا قصة ولا رواية ولا تنميق للألفاظ ولا تميز لشيئ فيها ولا انتماءات ولا نفاق بل خرف فى فتفت .

نحن بنى البشر أكبر المخرفين .

ولا اعنى الخرافة التى حكتها جدتى وأمى وأمك ونحن صغار ،فقد وصلنا لخرافة الإنترنت وثورة الواقع المخيف للخرافات الخيالية التصديق أو التصور فى الماضى ،وصلنا لخرافة الواقع ، وأضحوكة تخاريف الماضى .

وصلنا للخرافـات الخيالية الحـــدوث الآن لدينا ،ممكنة الحـــدوث لدى غيرنا

هذا على مستوى الحداثة فى تفسيرنا .

ونبقى نحن هكذا نخرف بلا خيال واستحالة الواقع ،ولا حدوث ولا إحداثيات بل مظاهرنا السطحية التكوين والخزعبلات والتشبث بحب الذات ومهارات الانفلات وكثرة المطبات المسموح منها والمفروض ، والذى شاء الله أن يتحول إلى حفيرات ومن مجموع الحفيرات ، كترث العمولات من عقود الأشغال والخيانات .

بدأت على ما يبدوا فى تخاريفى ياسادة فأعذرونى .

فها أنا أخرف ، تحية إجلالاً وعرفان لكل من خرف قبلى ، واستهزاء ثم يأس حتى رأى فى قرارة ذاته الطاهرة المشبعة بالحقائق المعبر عنها بالخرافة ، بأنه لن يستطيع أن يقنع أحداً ، ولكنه يجب أن يفعل .

سادتى نجوم الخرافة سادتى المتخرفنين ،سادتى المتخفين وراء خرافة البقاء الدائم أعطو الضوء قليلاً من المجال ليعبر إلى ذاتكم الوقحة فواقعكم كواقع الخرافة هزيل جداً الآن ومنتهياً غداً.

وهنٌ جداً تصور النفس لخرافة الذات العظمي ،وان تأكل فى الحاضرين أكبر لحمة وأن يدور حولك المتخارفين فى دوائر لكى تنتشى بالزحمة .

وهمٌ أكبر خرافة الوسواس ، واعتقادك بأنك فعلاً قد كسبت حب الناس وكثيرٌ مهم سلامة الأساس من سوس الوسواس ، ونظافة لبنات نسيج الفكر من خيوط مرض الخراف .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق