]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

محكمة التمييز .. بقلم حيدر علي الصفار .. طالب كلية الدراسات التجارية

بواسطة: Ahmed A. Alsaleh  |  بتاريخ: 2015-01-04 ، الوقت: 12:07:55
  • تقييم المقالة:
  ليس أضر بالمعاملات بين الناس ولا أدعى لوقوع الخلل فيها من الاختلاف في تأويل القانون وتطبيقه اختلافا يحار معه الناس بين ما يعد خطأ وما يعد صوابا من أحكام القانون ، بيد أن هذا الاختلاف واقع لا محالة في أحكام القضاء بسبب تعدد المحاكم وتفاوت مراتب القضاة في فهم القانون على قدر تفاوتهم في العلم والخبرة ، وبما أن السماح بتناقض الأحكام وتضاربها حول تطبيق القواعد القانونية يؤدي إلى اضطراب النظام القانوني بأكمله وينال من فاعليته ، فاستقرار الحقوق والمراكز القانونية ، هدف القانون وغايته ، لا يمكن أن يتحقق في ظل اختلاف المحاكم وتضاربها حول تطبيق القواعد القانونية وتفسيرها .     ومن مقتضيات حسن سير العدالة أن توجد محكمة عليا واحدة تشرف على تفسير القانون وتطبيقه وتعمل على توحيد أحكام القضاء والقواعد القانونية هذه المحكمة العليا هى التي يطلق عليها محكمة التمييز ، وهي محكمة واحدة مقرها مدينة الكويت ، وبها دوائر لنظر الطعون بالتمييز في المواد المدنية والتجارية والأحوال الشخصية والجزائية والإدارية.     محكمة التمييز حين تنظر الطعن مقيدة بما كان معروضا على محكمة الاستئناف ، فالطعن بالتمييز لا يتسع لغير الحكم المطعون فيه ، ولا يتسع إلا للجزء من الحكم محل الطعن فالجزء غير المطعون فيه يحوز قوة الشئ المقضى ويصبح باتا ولا يجوز المساس به .     من الأصول المقررة أن تميز الحكم تميزا كليا يقتضي حتما زوال الحكم ومحو حجيته وسقوط ما قدره أو رتبه من حقوق ، وتميز ما أسس عليه من أحكام ولو كانت صادرة في غير الدعوى التي صدر فيها ، وعودة الخصومة والخصوم إلى ما كانت وكانوا عليه قبل إصدار حكم التمييز .     من المقرر أن لمحكمة التمييز بعد تمييز الحكم المطعون فيه أن تقيم قضاءها في موضع النزاع على فهم جديد لواقع الدعوى الذي تحصله مما يقدم إليها من دفاع أو على أسس قانونية أخرى غير التي جاءت بالحكم المطعون فيه واستوجبت تمييزه .      

 


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق