]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

..نقطة حائرة أرسمها وأمضي!

بواسطة: صابر النفزاوي  |  بتاريخ: 2014-12-29 ، الوقت: 11:15:00
  • تقييم المقالة:

نحن لا نساند ياسين العياري لشخصه بل للقضية التي يمثّلها..وهي ليست مجرد قضية رأي حر أو قانون مثير للجدل يُحال بمقتضاه مدنيون على أنظار القضاء العسكري بل هي أيضا وقبل كل شيء قضية قابلية مؤسسات الدولة للمساءلة الشعبية..فالمؤسّسة العسكرية التي تأكل وتشرب وتلبس من قوت الشعب ليست فوق نقد هذا الشعب..لماذا يخضع العيّاري للمحاكمة ويُحكم عليه ب3 سنوات ولا يخضع من اتّهمهم بالفساد لأي تحقيق جدّي ؟!!!،أيُعقل ألا تدفع اتهامات صادرة عن نجل عقيد سابق في الجيش -الشهيد الطاهر العياري- إلى اتخاذ أي إجراء بحثي دقيق؟!!!..علكة”ضرورة عدم إرباك الجيش وقياداته”تعني ببساطة “دعه يسرقْ دعه يمرّ”،نحن لا نتهم احدا بالسرقة لأننا نفتقر إلى أدلة أو حتى قرائن قوية تؤكد ذلك لكن في المقابل من حقّنا الدعوة إلى فتح ملف الفساد والإفساد داخل وزارة الدفاع وثكناتها ..ونحن بدعوتنا هذه نتحرّك داخل قاعدة عامة نؤمن بها وهي: “جميع مؤسسات الدولة تعاني من الفساد..كثيرا أو قليلا”..أم إنكم يا معالي وزير الدفاع ويا عقيد ويا عميد ويا لواء ويا ضابط ويا نقيب ويا رقيب …لديكم رأي آخر؟!!..إذا كان لديْكم رأي آخر فمرحبا بلائحة تُهمكم الجاهزة:

 

– ثلب عدد من الضباط السامين والاطارات بوزارة الدفاع الوطني وقذفهم علنا ونسبة أمور غير حقيقية لهم. – نشر عدد من الإشاعات من شأنها إرباك الوحدات العسكرية والإيهام بوجود مشاكل خطيرة صلب المؤسسة على غرار المزاعم المتعلقة بتقديم رئيس أركان جيش البر الحالي لاستقالته. – اتهام عدد من القيادات بالقيام بتجاوزات مالية وإدارية دون تقديم أية إثباتات على ذلك. ولكم مني تهمة رابعة -الخيانة العظمى-يا نقطةً حائرة أرسمها وأمضي!..

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق