]]>
خواطر :
شُوهد كلب (أكرمكم الله)، في فصل البرد يلهثُ... تعجبت منه البهائمُ، كيف يكون الحال في فصل الحرُ...أجاب الكلب، لذلك الحال أنا من الآن أتهيأ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

حكايتنا

بواسطة: نضال فياض  |  بتاريخ: 2014-12-24 ، الوقت: 16:30:30
  • تقييم المقالة:

وما زالت حكايتنا

تتراقص على حلمات القدر

تجمعنا معا

وترسم خارطة حرمان

على أجسادنا الممزقة ..

فننام بأمال كبيرة..لغد مشرق..

وإن جاء.. نجده مغتصبا..

تضاجعه عبودية في ثنايا ...

وطن ممزق..

وصمت يزج بأحلامنا..

إلى هزيمة تالية ..فتالية..

وعاصفة قادمة لا تذر..

تحملنا لجزر الضياع..

وتقتل فينا براءة الحرف

وطهر الكلمات
___________
نضال فياض


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق