]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

كتائب المؤدلجين

بواسطة: Ali salah  |  بتاريخ: 2014-12-21 ، الوقت: 18:42:14
  • تقييم المقالة:

 

الأدلجة هي كلمة ذات أصل لاتيني مشتقة من الأيدولوجيا idea-logy  لتصبح ideology  وهي المذهب الفكري أو الطريقة الفكرية
الأدلجة هي من أخطر الأسلحة .. هي سيف ذو حدين يستعمل للاحتلال .. للبناء .. للتدمير الأدلجة لها عدة أنواع .. أدلجة اجتماعية .. سياسية ألخ ..  ويتم استعمالها لتحقيق مكاسب المؤدلج الرئيس ويمكن للأدلجة أن تكون سلاسل ضخمة من المؤدلجين يؤدلج بعضهم بعضا .. الأدلجة ببساطة هي عملية تبني فكرة لمجرد صدورها عن شخص اخر دون مراجعتها والإكتفاء بطرحها عاطفيا دون مراجعتها عقليا .. و في كثير من الأحيان المؤدلج يبدأ بتبني الفكرة ويبني فكره وشخصيته من خلالها ويبدأ في تشربها وينافح عن الفكرة ربما أكثر من صاحبها الأصلي نفسه وفي الواقع من أكثر أنواع الأدلجة حاليا هي الأدلجة السياسية وفي الغالب تكون صادرة من اباء مؤدلجين من قبل الأداة الإعلامية مكونين سلاسل من الأدلجة في حين أن الكثير من الأبناء يتشرب المذهب السياسي لوالده دون التفكير فيه وللأسف المذهب الان لم يعد سياسي فقط بل هو ديني كذلك ومتعلق بعقيدة الولاء والبراء واجتماعي في نفس الوقت لأنه يحدد كيف سيتعامل الفرد مع الظروف المحيطة به , الأدلجة الخبيثة تصنع مسوخا لا تهتم لمن يقتل أو يسجن تبرر الوسيلة وتقدم الغاية حتى لو لم تكن مقنعة أو واضحة .. تتحول مع الزمن لعبادة لأيدولوجيا هو لا يشك حتى في صحتها لذا يحتاج إلى الصراخ والعاطفية في طرحه لها وتتحول بعد ذلك في الغالب إلى عبادة لشخوص الأيدولوجيا فتنحدر إلى انحطاط اخر

ويصبح الأهم الشخوص وليس الفكرة حتى لو خالفوا فكرتهم فسيكون هناك دوما من يبرر لهم .
وهكذا ببساطة تسرق الأوطان وتهدم الجوامع وتنسى القضايا .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق