]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

فتنة 30/6

بواسطة: محمد السؤالي  |  بتاريخ: 2014-12-19 ، الوقت: 01:45:25
  • تقييم المقالة:

 


عندما تخلو الاوطان من الفتن تبدأ مسيرتها الي التقدم فالدوله الاسلاميه في بداية نشأتها عندما انتهت الفتنة بين علي بن ابي طالب رضي الله عنه ومعاويه بن ابي سفيان بتنازل الحسن بن علي عن الخلافة لمعاوية توسعت بعدها الدوله الاسلامية غاية في توسعها وبدات الدوله الاموية طيله 90عاما من الفتوحات في توسع الي ان قوت شوكة الدوله بين جميع الدول .
عندما انتهت الحرب العالمية الثانية والتي أطلق عليها الفتنة العالمية بما خلفته من كوارث ودمار وتخريب نهضت كل الدول التي عانت من ويلات الحرب حتي الدول المهزومة نهضت وتقدمت ايضا صحيح انها حرب وفتنة واقتتال بين الدول ولكن الدوله نفسها في ذاتها قد اتحدت بكل مواطنيها وبنت نفسها بسواعد ابنائها واتحادهم امثال المانيا واليابان وفرنسا .
تبدأ الفتنة في اي وطن بالشائعات والاكاذيب وتنتهي بالدماء ، وعاده ما ينمي تلك الفتنة أطراف مستفيدة فالفتنة لاتنمو لوحدها وانما تحتاج مستفيدون وحمقي وسفهاء وما اكثرهم في كل وطن فمثلا ً الفتنة الحادثة في مصر بعد 30/6/2013استفاد منها ومازال يستفيد الكيان الصهيوني فهو عدو مصر ومن مصلحته وجود فتنة واقتتال داخلي في مصر وهناك حمقي ينموها وهم بعض السياسيون الاغبياء الذين قادوا مصر الي تلك الفتنة وطبعا اقصد سياسيون من كل التيارات سواء ً التيار الاسلامي او الليبرالي والاشتراكي او حتي المستقلون بانفسهم والفلول اغلبهم حمقي وقد شارك في تنمية الفتنة ولكن هذا لايمنع وجود بعض العقلاء القليلون جدا وللأسف بعضهم مخطئ بحق الوطن لانهم لم يبذلوا كل جهدهم لطمس الفتنة ، دعوني الآن احدثكم عن السفهاء وهم اكثر من الحمقي و يتحملون من الذنب أغلبه ولن اقول لكم من هم السفهاء في مصر؟؟ ولكني سأدعكم تخمنون تلك الاجابة .
ان قتل الفتنة يحتاج الي حكماء وتضحية ووطنيون فالحسن بن علي بن ابي طالب اراد ان يوقف الفتنة بين المسلمين فتنازل لمعاوية عن الخلافة ليس معني ذلك ان أباه علي بن ابي طالب كان علي خطأ بل ان الكثير من المؤرخين ورجال الدين قالوا في كتبهم ان علي كان هو الاحق ولكننا لو نظرنا للحسن بن علي ذلك الحكيم الذي فضل مصلحة المسلمين علي ان تستمر الفتنة.
لنقتل الفتنة يجب ان نضع في اعتبارنا عدة اشياء منها
*الفتنة اشد من القتل
*الوطن يحتاج لحكيم
*الوطن يحتاج تضحية
*الوطن يحتاج وطنيون
*دم المسلم علي المسلم حرام
*الدم لايأتي الا بالدم
*ااذا علا صوتك في المجادلات السياسية فالافضل الا تجادل
*لاتشمت بموت مسلم او مصري مثلك لاتشمت الا بموت عدوك ""اسرائيل""
*اذا التبس عليك الامر في وطنك ولم تستطع ان تفرق بين الحق والباطل فاعتزل الاثنين فاعتزالك الاثنين افضل من وقوفك بجانب الباطل .
*كلنا مصريون نعيش علي وطن واحد نعبد الاها ً واحد دمنا واحد
*لاتجادل في زمان الفتنة احد المتعصبين لرايهم فقد يأتي مجادلك يوما في زمن الفتنة ويقتلك.
*كيف تستدل انك تعيش في زمن الفتنة ؟؟؟
عندما تجد المسلم يقتل اخوه
وبنو الوطن الواحد يقتلون بعضهم
وتجد القتل ايسر عند الفرد من اكل اللحم.....
ارجو ان يكون كتابي هذا قاتلا للفتنة لاني يحزنني كثيرا تلك الفتنة التي تحدث في مصر وفي عديد من البلدان الشقيقة لقد كتبت هذا الكتاب ابتغاء مرضاة الله حتي اذا سألني الله يوم القيامة ماذا فعلت أثناء الفتنة سأقول لربي لقد حاولت قتلها ياربي لانها قتلت اخوتي .
والله من وراء القصد انه لنعم المولي والهادي الي سواء السبيل

« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق