]]>
خواطر :
الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

المواقع الاباحية ادمان للهلاك لا للاستماع

بواسطة: محمد السؤالي  |  بتاريخ: 2014-12-09 ، الوقت: 00:09:14
  • تقييم المقالة:
المواقع الاباحية ادمان للهلاك لا للاستماع المواقع الاباحيةالان اصبحت منتشرة بمجرد بحثك عن اي كلمة مثيرة تظر لك مئات المواقع ويصعب علي اي شخص من مرتاديها او مشاهديها التوقف عن ذلك الا باصرار وايمان قوي فالمشاهدة تسبب الادمان الفعلي الذي يعادل ادمان المخدرات .. في دراسة اجريت وجد ان المخ يتاثر بمجرد مشاهدة الانسان لتلك المشاهد فيهيء للمخ ان الجسم يقوم بممارسة الجنس مما يتسبب بافراز المخ للهرمونات التي من المفترض افرازها كلما قام الجسم بممارسة الجنس ولان الجسم لايقوم فعلا بذلك فيسبب تكرار المشاهدة اخلالا بوظائف الجسم ويتسبب بالادمان علي المدي البعيد من تكرار مشاهدة المواقع الاباحية . وقد قرات احدي قصص المدمنين وهو يروي قصته علي المدونة الخاصة به وهو يروي قصة ادمانه ابتدات قصته بمشاهدة اعلانات قناة اباحية فشاهد الاعلان الذي يروج لموقع القناة ومن حب استطلاعه دخل علي الموقع ومن هنا كانت البداية.... كان يعمل8ساعات في اليوم ويعود للمنزل ليستمتع بباقي اليوم علي الافلام الاباحية التي كانت مجانية في البداية حتي قام بمشاهدتها كلا وبدا بشراء الافلام بعد ذلك مماجعل اكثر من نصف راتبه يذهب هباء واستمر3سنوات من المشاهدة والبرنامج اليومي من الاستمتاع بالنساء العرايا واحيانا متابعه اخبار الشذوذ وافلامهم الساقطة استمر3سنوات في محاولات يائسة بعد ذلك للتوقف ولكنه لم يستطيع ان يتحكم في نفسه . تزوج في اعتقاد منه انه سيستطيع ان يوقف مشاهدته لتلك المواقع الاباحية لكنه استمر بل انه كان يتهرب من زوجته لمشاهدة تلك المواقع ولم يستمتع بالزواج ترب لدرجة انه سافر لبلد اخري واثناء مشاهداته وتصفحه لعدة مواقع اباحية وجد كلمة ادمان المواقع الاباحية فبحث عنها وقرا ودخل في اختبار الكتروني فظهر ان نسبه ادمانه للمواقع الاباحية تفوق ال92%وفي ازدياد فاغلق الكمبيوتر منزعجا وحاول ان يتخذ قرار بالتوبة............. فتح الكمبيوتر واتخذ اول واصعب قرار للتوبة وقام بمسح مكتبة من الفيديوهات والافلام الاباحية الموجودة علي اللاب توب الخاص به وحسب روايته كانت مقدرة ب500جيجا التي وصل سعر الفيديو فيها الي6دولارات  وذهب للاستحمام وصلي ركعتين حاجة لله ليساعده علي التوبة واعتزم ان يحارب تلك المواقع وطلب في نهاية روايت الدعاء له بالاستمرار في التوبة . لم اكتب مقالي هذا لادعوكم للتوبة فقط بل لاحذركم من الادمان لتلك المواقع التي يصرف عليا بالمليارات وتقام لها مئات الاعلانات في مختلف المواقع لجلب ربح سريع من خلال مشاهد مثيرة تدفع الشاب او المتصفح الي الاستمرار في الدخول علي الموقع لجلب عدد اكثر من زواري الموقع ومنه الي زيادة الربح كما تستعمل المخدرات العقلية التي ترغب الفرد في الاستمرار بزيارة المواقع حتي يدمنها ..قال تعالي ((وابتغ فيما اتاك الله الدار الاخرة ولاتنس نصيبك من الدنيا واحسن كما احسن الله اليك ))صدق الله العظيم 

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق