]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

تسريبات ام تسلخات

بواسطة: مصطفى عرابي  |  بتاريخ: 2014-12-08 ، الوقت: 09:15:09
  • تقييم المقالة:

لا يخفي على جاهل فضلا عن عالم امر التسريبات التى تم تسريبها اخيرا من مكتب الرئيس كما يسمونه عبدالفتاح السيسي والتى تظهر كم المؤامرات والخطط التى تحاك ضد بلد بحجم ومكانة مصر اكثر من ثمانين مليون مواطن يتحكم فيهم مجموعة من اللصوص وعصابات المافيا متمثلة فيمن اوهموا الشعب بأنهم حماتة ومن يقومون على حمايتة من الأعداء يسرقون خيرات وثروات البلد وينهبونها يملكون أكبر إمبراطورية اقتصادية فى البلد ثم يخرجون علينا فى ثوب الواعظ والمدافع الخائف على البلد وهم اول من يسرقها ويهدمها بمعاول الفساد كلنا نعلم ان عصابة العسكر تعتبر بمثابة احتلال داخلى للبلد ولا يختلف على هذا الامر عاقل مدرك لطبيعه الصراع بين العسكر والمدنيين ولكن جماعه الاخوان قد نصبت من نفسها المدافع عن حقوق المدنيين فى مواجهة عصابة العسكر ولكن الامر ليس كما يصورونه فكم مره ارتمي فيها جماعه الاخوان فى احضان العسكر وعقدوا الصفقات والجلسات السريه مقابل الحصول على بعض الفتات من الامتيازات وسرعان ما تمكر لهم العسكر فهم لا يقبلون من يساوهم ولا يشاركهم فى السبوبه التى ينتفعون بها فمصر بالنسبه لهم العزبه التى يفعلون ما يحلو لهم بها لقد عقد الاخوان الصفقات مع العسكر ظنا منهم ان قد يستتب لهم الامن والامان فى كنف العسكر وسرعان ما انقلبوا عليهم ولكن دعونا ننتقل بعيدا عن كل هذا الصخب والمسيرات والمظاهرات التى بلا شكك تمثل صداع بالنسبه للعسكر والتى تخرج يوميا منذ انقلاب 3 يوليو الذي انقلب فيه العسكر على رئيس منتخب من قبل شعب ايا كان هذا الرئيس وبغض النظر عن ضعفه وانه لا يملك من امره شئ ولكن نركز فى اثر المظاهرات والمسيرات على العسكر فهي كالصداع المستمر فى رؤسهم لذا لابد لهم ان يجدوا حلا او طريقه كي يسيطروا على هذه المظاهرات والمسيرات فاتجه العسكر مع الاخوان الى الطريقه التى يحبونها ويقدسونها عقد الصفقات مع العسكر الناظر بتجلى لهذه التسريبات واثرها فليتسائل لماذا لم تتم هذه التسريبات الا بعد سنه ونصف من تسجيلها لماذا الان والان بالتحديد هل لانه هناك صفقه تدار فى الخفاء للافراج عن مرسي وقيادات جماعه الاخوان مقابل هدوؤ فى الشارع والذي لا يستطيع الاخوان التحكم فيه مباشره خوفا من انقلاب الجماهير التى تسير فى ركابهم عليهم فلجأوا للمساومات والصفقات ان هذا التسريب لو تم العمل به لهو خير دليل على براءه مرسي من التهم الموجهه اليه وان كنت ممن يريد محاكمته على تضيع الثوره ورميها فى حجر العسكر بدون قصد ولكن اتوقع بان هناك صفقه ما تدار فى الخفاء بين الطرفين للافراج عن مرسي وقيادات الاخوان مقابل عوده الاخوان للحياه السياسيه ولكن فى حدود ينظمها العسكر وترضي عنها ماما امريكا لتهدئه الوضع بمصر حتى يتفرغ الجيش للتصدي لتمدد الدوله الاسلاميه بليبيا ودول الجوار حتى لا يصبح التمدد بصوره كبيره ويصعب السيطره عليه من قبل دول الغرب وتصبح المنطقه كلها مشتعله تلهب من يقترب منها ان ما ترسمه ماما امريكا يقوم بتنفيذه العسكر والاخوان ويرتضوا بالصلح بينهم وتنفيذ التعليمات وان ما قامت به امريكا مؤخرا من عدم تصنيف جماعه الاخوان كجماعه ارهابيه لهو خير دليل على ما يدور فى الخفاء وسيظهر للعلن فى القريب العاجل شئنا ام ابينا ولكن وقتها لن يرحم الشعب الاخوان ولا العسكر سينكشف المستور وسيتحول شباب مصر الى مقاتل فى صفوف الدوله لانه ادرك ان سعيه لتطبيق الشريعه من خلال جماعه الاخوان ما هو الا وهم قد خدع به الشباب وان جماعه الاخوان لهم اول من سيحارب تمدد الدوله الى مصر قبل العسكر عملا بقوله ( انى يكون له الملك علينا ونحن احق بالملك منه ) تلك هى عقيده الاخوان ومنهجهم وان غدا لناظره قريب 

 

كتبه /  مصطفى عرابي 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق