]]>
خواطر :
لا تلزم نفسك بأمر أو فعل لا تقدر عليه ، وكن واقعيا في أمور تخصك حتى يهنأ بالك   (إزدهار) . 

متى أصبح مبارك عدوا للشعب المصري ؟ . بقلم سلوى أحمد

بواسطة: سلوى أحمد  |  بتاريخ: 2014-12-04 ، الوقت: 18:36:38
  • تقييم المقالة:

تحت غيوم الأحزان والخوف والترفب عاشت مصر وقت أن مرض الرئيس مبارك وذهب  في رحلة علاج لألمانيا وهذه ليست مجرد كلمات أو شعارات بل حقيقة يدركها كل من عايش تلك اللحظات ووعاها . 

و بالتصفيق الشديد استقبل رجال الشرطة والقضاء الرئيس مبارك في آخر لقاءاته معهم  وبالجنود والطائرات كتب اسمه في السماء من قبل أفراد القوات المسلحة المصرية .

بالدموع والبكاء من الجميع خرجت الأصوات يوم الخامس والعشرين من يناير ترفض الإساءة للرئيس مبارك وترفض ما يقال عنه وما يفعل معه بل وترفض الأصوات التي تطالبه بالرحيل وهذا ما رصدته شاشات القنوات التليفزيونية بالصوت والصورة .

كل ما ذكرته من أحداث هي أحداث جرت في السنوات الأخيرة من حكم الرئيس مبارك وهنا اتساءل كيف تبدل كل هذا ما بين ليلة وضحاها  كيف تحول الحب إلي كراهية والدعاء الي تشفي وانتقام والاعجاب الي تنصل واخلاء مسئولية ، هل اكتشف المجتمع بكل فئاته  فجأة إن مبارك كان شيطانا وجب رجمه ؟!! هل اكتشف الشعب بكل فئاته ما بين عيشة وضحاها أنه كان تحت الاحتلال المباركي الذي وجب عليهم التحرر منه .

إن المجتمع بكل فئاته وأطيافة وحتي اللحظات الأخيرة كان يرى في الرئيس مبارك الزعيم والبطل والوالد قبل كل شئ ولكن تبدلت الأحوال وتغيرت الوجوه وصور الجميع الرئيس مبارك علي أنه عدو لمصر وللمصريين فهل العيب في مبارك الذي اثبتت الأيام والأحداث مدى صدقه ووطنيته وحبه لمصر وللمصريين أم هي حالة من النفاق والكره والغل صبغ بها قله من أصحاب القلوب المريضة الحاقدة عقول الناس وقلوبهم ؟!!!

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق