]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

القضاء الإماراتي يحكم بتغيير لقب مواطن لتطابقه مع لقب صاحب السمو !!

بواسطة: صابر النفزاوي  |  بتاريخ: 2014-12-01 ، الوقت: 01:55:32
  • تقييم المقالة:
بقلم: صابر النفزاوي -كاتب سياسي- يوم الأحد 30 نوفمبر 2014 تلقّيت رسالة على صفحتي الرسمية بالفايسبوك من مواطن إماراتي من الشارقة يُدعى:“حميد بلال حميد بن عبد الله القاسمي”مما جاء فيها: “أناشدكم المساعدة لدى السلطات فى امارة الشارقة حيث إننى أنتمى الى قبيلة القاسمى وهى قبيلة ذات جذور عريقة فى دولة الامارات فعندما توجّهت الى وزارة الداخلية الإدارة العامة للجنسية والإقامة بأبوظي وذلك من إجل إضافة قبيلة القواسم إلي خلاصة القيد العائلى الخاص بنا وذلك لأن قبيلة القواسم هي قبيلة آبائنا وأجدادنا ومذكورة أيضاً في خلاصة قيد هوية حيث إنّنا نتبع قبيلة القواسم بحكم القانون وبحكم شيوخ القواسم وقد قامت الإدارة العامة للجنسية والإقامة بأبوظي بمخاطبة إدارة الجنسية والإقامة بالشارقة من إجل إضافة القبيلة ومن ثمّ قامت وزارة الداخلية إدارة الجنسية والإقامة الشارقة بمخاطبة ديوان الشارقة فاكتشفت ان طلبي قوبل بالرفض فتوجهت الى المحكمة واقمتُ دعوى قضائية أطلب فيها اضافة اسم الجد فحكمت المحكمة بالرفض وعند السؤال عن السبب قيل له لماذا الاصرار على اضافة اسم القاسمى فمن الممكن ان نسميك الجاسمى بدلا من القاسمى او أي اسم اخر! فصرخت قائلا كيف أنتسب الى اسم ليس لى به علاقة انا اسمى القاسمى وليس اى اسم اخر هذا نسب ونحن العرب نعتز بأنسابنا.. فاذا بالقاضى يقول لي ان هناك مرسوما من الوالى سمو الامير حاكم الشارقة المُفدَّى سلطان بن محمد القاسمى بعدم ادراج اسم القاسمى الى قيدك العائلى لوجود تشابه مع اسم الامير ولذا لابد لك من اختيار اسم اخر فليكن الجاسمى أقرب الى القاسمى!!! .. وبعد سلسلة من إجراءات التقاضي اعلنت المحكمة الابتدائية حكمها الصادر بتاريخ 31/12/2012في الدعوى رقم(267) عن محكمة ابوظبي الابتدائية قضى الحكم ببطلان الدعوى وإلزامي بالبحث عن قبيلة اخرى أنتمي اليها غير قبيلة القواسم .. من جهتها أصدرت محكمة الاسئناف حكمها الصادر بتاريخ26/2/2013،وجاء في منطوق الحكم ان محكمة الاستئناف تؤيد حكم المحكمة الابتدائية السالِف .. وهنا صرتُ ملزما قضائيا بتغيير لقبي وجميع افراد أسرتي ،..ورغم وجود أسانيد قانونية قاطعة في حيثيات حكم الاستئناف الا ان الحكم اعتمد على التعميم الصادر عن الديوان الاميري ..وعليه تمّ تجريدي من لقبي وحرماني من حقي في الانتماء الى أسرتي قبيلة القواسم […]“!!!.. ليس هناك تحريف أو متاجرة بشرف الحقيقة في القول إنّنا بصدد قضية ذات بعد إنساني واضح ولئن يتعذّر مبدئيا التدخل الرسمي من أي دولة كانت فيها لاعتبارات السيادة واحترام الشؤون الداخلية للدول فإنّ مكوّنات المجتمع المدني إعلاما وجمعيات ومنظمات تمتلك حق التناول والتعاطي مع ما تراه من قضايا عادلة.. والحقيقة التي لا مراء فيها أنّنا إزاء قضيّة على قدر كبير من الغرابة والفرادة بل إنّها قطعة مسرحية من الكوميديا السوداء فجميع القوانين والأعراف الدولية تكفل لكل مواطن حق الاستئثار باسم عائلته ولا يمكن لأي سلطة سواء كانت سياسية أو قضائية نزع هذا الحق المقدّس المرتبط بكيان الشخص وهويّته؛فالمادة -15-من دستور الإمارات العربية المتحدة تنصّعلى أنّ”الأسرة أساس المجتمع قوامها الدين والأخلاق وحب الوطن، ويكفل القانون كيانها، ويصونها ويحميها من الانحراف”،كما يشدّد قانون المعاملات المدنية على “أن يكون لكل شخص اسم ولقب يلحق لقبه باسماء أولاده “،بل إنّ القرار القضائي الاستئنافي المثبّت للحكم الابتدائي يتناقض مع منطوق البند -6- من المادة -2-من قانون التجنيس الاماراتي الذي يحظُر تصحيح المعلومات المدونة في سجل الجنسية ايا كان مصدرها !!.. واستنادا إلى ما تقدّم أُعرب عن تعاطفي اللامحدود مع هذا المواطن الذي تعسّف عليه المتعسّفون وسلبوه حقا إنسانيا قبل أن يكون دستوريا في التواصل مع أهله وعشيرته ،وألتمس من كل شخص او منظمة تصنّف نفسها مدافعةً عن حقوق الإنسان في كل مكان تبنّي هذه القضية،وأناشد وزير الخارجية التونسية بالتدخل الشخصي -وليس الرسمي- من أجل العمل على تبليغ صوت العدل مدوّيا إلى السلطات الإماراتيّة عموما وإلى حاكم إمارة الشارقة :”سلطان بن محمد القاسمى”خصوصا ودعوته إلى إحقاق الحق وإزهاق الباطل ورفع الظلم عن مظلوم كلّ جريمته أنّه حمل لقبا مشابها للقب صاحب السمو!!.. نقولها آسفين إنّ أيّ حديث عن الدين والقوانين والأعراف في بيئة أوليغارشية استبدادية يغدو نقشا على وجه ماء كما يُقال،لكن من يعلم ..لعلّ أذُنا تسمع لعلّ قلبا يخشع لعلّ شيئا يتغيّر!..
... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق