]]>
خواطر :
الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

من تكون ؟

بواسطة: sama aklan  |  بتاريخ: 2014-11-28 ، الوقت: 18:01:38
  • تقييم المقالة:

في حياتك لن يستطيع أحد على ضربك بقوه وعنف كما تفعل الحياه ولكن الامر لايتعلق بمدى قسوه الضربات التي تتعرض لها بل بمدى تحملك لتلك الضربات واستمرارك في التقدم الى الامام رغم ذلك لان النصر هكذا فقط يصنع ، فالالم والحزن امور مؤقته قد تدوم ليوم أو ساعات أو حتى لسنين ولكن في نهايه المطاف حتما ستختفي ليحل محله أمر آخر يمحو كل لحظات الحزن والألم تلك ولكن إياك أن تستسلم إياك لأنك إن إستسلمت ستدوم نتيجه إستسلامك للأبد ولاتنسى بأننا جمعينا قد عشنا تلك الظروف واللحظات المآساويه وإن لم نكن قد عشنها فمن المؤكد بأننا سنعيشها وعندها فقط يمكننا أن نسمح لتلك المواقف إما أن تدمر حياتنا وتجعلنا نستسلم ونتخلى عن أحلامنا ، وإما أن نبني عليها يوما آخر، حلما آخر، يقربنا لمسارنا الذي اخترناه.

فللأسف ولكنها حقيقه أن ما يخيفنا ليس جانبنا المعتم بل جانبنا المضئ ، لذلك وجب عليك أن تبحر عميقا عميقا بداخلك وتسأل نفسك من تريد أن تكون؟ مالذي سيحصل ؟ ومن ستكون غدا ؟ وكيف ستفعل ذلك؟ اكتشف ذاتك واكتشف مالذي يجلك سعيدا مهما بدا ذلك جنونيا للبعض اختر، وحدد، واتخذ قرارا فقط قرر، فحتى وإن ولم يكن صائبا فستتعلم منه لاحقا فهكذا تصنع القرارات الصائبة.

ومن المؤكد بأنه لديك حلم وإن لم يكن ، فصنع لنفسك حلما تحارب وتسعى لأجله ، فقد يعجز البعض منا في معظم الأوقات عن تحقيق أحلامهم ، عن القيام بأمور يريدونها ، فيوهمونك بأنك عاجز مثلهم . لاتستمع إليهم إذا أردت فعلا تحقيق حلمك فقاتل لأجله ولاتخشى الفشل لأنه لا يمكنك الفوز دائما ، فالأمور لا تجري كما تريد دائما ، فقد تخالف توقعاتك كثيرا ولكن سرعان ما تجد تلك اللحظه التي تقلب الأمور فيها رأسعا علي عقب لتجد أن كل الفرص والأمور قد اتحيت لك وأصبحت لصالحك وإياك وأن تخشي الفشل فجميعنا قد نفشل ولكن ، السؤال لا يكمن هنا بل يكمن فيمن يستطيع العوده !

فمشكله البعض أنه يريد من يقف بجانه نحو تحقيق حلمه ناسيا بأن ذلك الحلم هو حلمه وحده حلمه فقط إاذا ادارت تحقيق حلمك فاسعى إليه . وليست الظروف ولا وضعك من يحدد إن كنت ستنجح أم لا إنها عقليتك ، طريقتك في رؤيه الأمور ،طريقتك في التفكير والتعامل مع تلك الأمور من يحدد . اطرد كل مخاوفك واستبدلها بقدراتك بعزائمك التي تشع بداخلك .

فمن يقول أنه يستطيع ومن يقول أنه لايستطيع كلهما حتما محق فالإستطاعه تكمن بإمانك بنفسك وقدراتك ويقينك بالله سبحانه وتعالى ، وتذكر بأن الموهبه موجوده بداخلنا فطريا ولاكن المهارات هي المكتسبه ولن تتطور إلا بساعات وساعات من الصقل، لذلك اكتشف مواهبك واصقل مهاراتك واجعلها سلاحا لك يساعدك للوصول . اعرف قيمتك وقيمه ذاتك وانطلق حاملا عزيمتك واصرارك زادا لك وحقق ما تستحقه وكن مستعدا لتلقي تلك الضربات وجعل منها سلالم تساعدك لبوغ وجهتك واياك أن تشير بإصبعك وتقول بأنك لم انجح بسبب هذا او هذه أو بسبب أي شخص ، وحدهم الجبناء من يفعل ذلك وأنت لست منهم ، انت افضل من هذا بكثير .

كل يوم هو يوم جديد فحقق فيه شيء من ذلك الذي يسمى بالمستحيل. 

#احلم وكن#ايجابيا

 

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق