]]>
خواطر :
خيبة أمل ، عندما يكتشف الإنسان أنه في محيط تحت خط الصفر ، لا يستطيع الغوص أو السباحة فيه...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . فلا تكتُمُنَّ اللهَ ما في نُفوسكم ليَخفَى ومهما يُكتَمِ اللهُ يَعلَمِ يُؤخَّرْ فيُوضَعْ في كتابٍ فيدَّخَرْ ليوم الحسابِ أو يُعَجَّلْ فيُنقَمِ (زهير بن أبي سلمى   (طيف امرأه) . 

أي عشق أنت

بواسطة: Tariq Baban  |  بتاريخ: 2014-11-27 ، الوقت: 21:41:40
  • تقييم المقالة:

تستنشقين عطور الورد
الافوح منها
أتأملك من بعيد ، أتمنى أدنو
جرأتي
أليك لا تأخذني
هذه لا ، تلك أبهى
أدري الباقة
الاجمل
الاعطر والاندى
تودين تهديني
أهمس لك
ليتك تسمعيني
أني أرى طيفي بمحياك
على أبتسامتك
وأدري جيدا كما أنا
انت أيضا تكلميني
لا تفكري كثيرا كيف ستلتقيني
أي الحديث أجدى به تبادليني
حين لقائي كما الاطفال
ستجدينني
كما يرسمني خيالك
لا تتصوريني
هو سلام ووردة حمراء
وأنت
ألى أفلاك السماء
بين النجوم
سترسلوني
أنا فريد لا شئ في حياتك يشبهني
لا معيار عندي أقيس به وجودك
وحدك أنت تسكنيني
كفي الشجن
وأحاديث تختلقينها
تعالي
في ليالي خلواتي
خيام أنا بك متبتبل
بعين الدهشة راقبيني
حين نشوتي
والكؤوس في أوجها
شهقات النوي تخنقني
أنت الشهد
هيمَ : أرتشاف المر تأتيني
ألى جنتك
من باب القبل تدخليني
مولاتي
أزيلِ طيفكِ من مخيلتي
أنقضتيني
مسكون أنا بك
من مَسك أنجديني
قيل لهم وهم يحبونني
لن يشفى شاعركم !
فاتنتي إن لم تحتضينني
متى الموعد قولي
أم يا ماكرة هكذا يحلو لك ترينني
لا باقة أشم عطرها
لا أنت
يا أعمق يم الانوثة
بفارب خريفي أغوض غمارك
يا عمري أنا
متى بأعصار ما بين النهدين
في عبابك تغرقيني

طارق بابان
27 / 11 / 2014


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق