]]>
خواطر :
إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . “كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . 

الدول المتقدمة كيف تعظم ارباحها وتزيد الدخل القومي لها من الاموال كل سنة

بواسطة: خبير التدريب اوس قاسم علاوي  |  بتاريخ: 2014-11-27 ، الوقت: 00:49:44
  • تقييم المقالة:
ساشرح لكم اعزائي القراء كيف تدار الدولة بصورة مبسطة كل دولة لها ايرادات تسمى الدخل القومي للدولة وتشمل كل شي تحصل عليه الدولة من الايرادات وتتمثل في النفط والذهب والمعادن النفيسة مثل الالماس وغيرها والاستثمارات في انتاج السلع كافية الكهربائية والسيارات والمعدات والمكائن وغيرها ومصانع انتاج الاسلحة والمعدات العسكرية من الطائرة والدبابات والاليات وصولا الى الطلقة المستخدمة في الاسلحة الخفيفة اي التصنيع العسكري ولكي تستطيع الدولة تعظيم ارباحها يجب عليها زيادة مبيعاتها ولكي يحصل هذا يوجد في العالم 231 دولة في القارات السبعة على اعتبار فلسطين واسرائيل دولتين هذا من الناحية الاقتصادية اي من منظور اقتصادي وليس سياسي فالمنظور السياسي يقول ان اسرائيل هي محتلة لارض فلسطين ولكن من منظور اقتصادي اسرائيل واحدة من الحكومات التي تتحكم في السياسة الربحية والمصرفية لكثير من الدول في العالم  ويوجد 25 اقليم غير مستقل يتحكم بحكومته واداره اقليمه ونشهد في العالم من وقت لاخر استقلال دولة او ظهور دولة جديدة ولكننا نتحدث عن واقع العالم الان وهذه الدول والاقاليم التي ذكرتها فيها دول منتجة للسلع والخدمات وفيها دول مستهلكة للسلع والخدمات فالدول التي تنتج تقوم بانتاج حاجة شعبها والانتاج الزائد تقوم بتصديره وبيعه الى الدول الاخرى وتجني الارباح وهذه الدول تسمى الدول المتقدمة مثل الدول الاوربية وامريكا وبريطانيا واليابان وغيرها ويوجد دول اخرى تنتج سلع وخدمات تغطي منها نصف احتياج شعبها والنصف الاخر تقوم بتصديره وتستورد النصف الثاني لاحتياج شعبها وتسمى هذه الدول بالدول الوسطية التي تمر بمرحلة الانتقال الى الدول المتقدمة مثل روسيا والكوريتين والهند وباكستان وايران والصين وتركيا والقسم الثالث الدول التي انتاجها ضعيف وتعتمد على الاستيراد لسد حاجة شعبها وتسمى الدول النامية مثل الوطن العربي ودول التي تفككت من الاتحاد السوفياتي السابق وبعض الدول الصغيرة في العالم وفي العلن ان الدول التي تتحكم في اسعار النفط العالمي هو اوبك والدول التي تنتج النفط وعلى راسهم الدول العربية ويتاثر سعر النفط العالمي بالعرض والطلب ولكن الحقيقة من الذي يتحكم بالعرض والطلب في الاقتصاد كمية الاستهلاك للسلع والخدمات صعودا او نزولا تؤثر على السعر نظرية اقتصادية ولكن الدول المتقدمة اظهرت خاصية جديدة وهي اصبحت هذه الدول المتقدمة منذ عقود تعمل على انشاء خزانات عملاقة تحتوي على ملايين البراميل من النفط تسمى بالاحتياط المخزون والذي يختلف عن الاحتياط باطن الارض الذي يخزن في هذه الخزانات العملاقة والهدف منه المضاربة في سوق النفط فهذه الدول المتقدمة اصبحت تدرس السوق والانتاج للنفط وتعمل على سد حاجتها من المخزون في حالة تم الطلب على النفط اكثر من انتاجها لكي لاتستورد النفط تقوم باستخدام المخزون من هذه الخزانات وتعمل على افتعال الازمات العالمية لكي تتلاعب بانتاج النفط وبيعه زيادة او نقصان من قبل الدول المصدرة وهي اوبك هنا يرد سؤال كيف ذلك ؟؟؟؟؟  ستاتيكم الاجابة فقط اسمحوا لي باضافة المنتج الثاني لتعظيم الارباح وسوف تتم الاجابة على المنتجين لاحقا في مقالنا الانتاج الثاني الذي يضاهي النفط هو الانتاج العسكري تنتج هذه المعامل المعدات العسكرية كافة وعندما يرتفع المخزون يحتاج الى من يشتريه ليتم الحصول على الارباح فتقوم هذه الدول المتقدمة بافتعال الازمات في الدول النامية التي تمتلك راس المال والاموال وتستورد سلع لسد حاجة شعبها تفتعل الازمات التي تخص امن البلاد لغرض بيع الاسلحة والطائرات والدبابات والصواريخ والمدافع والعدد العسكرية الثقيلة والخفيفة لهذه الدول وتحصل على الارباح وارباح كبيرة تصرف مليون دولار على سبيل المثال تربح 5 ملايين دولار وهكذا تعظم ارباحها والان اتيكم بالاجابة كيف تسيطر هذه الدول النامية على النفط والمعدات العسكرية  عند افتعال الازمات لتلك الدول النامية وتهدد امنها وحكوماتها تقوم هذه الحكومات بشراء الاسلحة والمعدات العسكرية وتأجير الجيوش من الدول المتقدمة لغرض الدفاع عن نفسها بالدرجة الاساس وعن شعبها ثانيا فتظهر لتلك الدول ازمة تحتاج الى اموال غير مخطط لها فيصبح لديها عجز اقتصادي في الموازنة المخطط لها فتظطر الى بيع نفط بكميات اكبر فبذلك سيكون عرض النفط اكثر من المطلوب فينخفض سعره من 140 دولار مثلا الى 70 دولار وعند وصول النفط الى ادنى سعر له تقوم الدول المتقدمة بشرائه بسعر واطئ لغرض خزنة مرة اخرى في المخازن العملاقة فوق الارض لديها وبعد ان تمتلى تلك الخزانات وتبيع اغلب سلعها من المنتجات العسكرية باضعاف سعرها تقوم هذه الدول المتقدمة بازالة هذه الازمات وتظهر للعالم ان هذه الازمة الامنية انتهت وترجع اسعار النفط بالازدياد حتى تبلغ مستوى 140 دولار للبرميل بعد عدة سنوات ثلاث او اربع سنوات وفي هذه الفترة تنتج معدات عسكرية اخرى وقبل افتعال ازمة جديدة للدول النامية تقوم ببيع النفط الاحتياطي بمبلغ 140 دولار للبرميل زائدا منتوجها  العسكري المطور عن السابق وعندما تبيع كل كمياتها وتفرغ مخزونها تقوم باعادة الكرة مرة اخرى فترى الدول النامية والشرق الاوسط لا يدوم استقراره الا لسنوات قليلة وتبدا ازمة جديدة من قبل الدول المتقدمة لتبقى الموازنة مستمرة دول تنتج ودول تستهلك لان اذا كل الدول تقدمت واصبحت منتجة وكل الدول اصبحت متقدمة ستقوم حرب عالمية رابعة لكي ترجع دول خاسرة وبالتالي ترجع دول مستهلكة وتبقى عجلة الاقتصاد تمشي وهذا يعتبر مثال بسيط في عملية الاقتصاد وتعظيم ارباح الدول المتقدمة لان لربما يسال سائل لماذا هذه الدول المتقدمة ولا نصبح نحن في الدول النامية مثلهم فهذه الاجابة بصورة مختصرة لكي تعلم عزيزي القارى الكريم ما الذي يحصل من ازمات في العالم وما سببه ؟؟؟؟؟ وشكرا لكم اعزائي القراء..                                                                                                     خبير التدريب والتنمية البشرية الاقتصادي                                                                                                         اوس قاسم يحيى علاوي

 

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق