]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

حضور الملائكـة علي المحتضـر

بواسطة: جمال ابراهيم المصري  |  بتاريخ: 2014-11-17 ، الوقت: 11:31:18
  • تقييم المقالة:
حضور الملائكة على المحتضر

 

       إن الملائكة تنزل على المحتضر وتجلس قربه .. ويشاهدهم ويحدثونه ومعهم الأكفــان والحــنوط ، وقــد يسلـّمون على المحتضر ويرد عليهم .. مرّة بلفظه وأخرى بإشارة منه وتارة بقلبه ، حيث لا يتمكــن من النطق ولا الإشارة ، وقد سمع عن محتضرين قولهم : أهلاً وسهلاً ومرحباً بهذه الوجوه .. وذكــر ابــن أبــي الدنيا أن عمر بن عبد العزيز لما كان في يومه الذي مات فيه قال : أجلسوني فأجلسوه ، فقال : أنا الذي أمرتني فقصّرت ونهيتني فعصيت .. ثلاث مرات ، ولكنه قال : لا إله إلا الله ، ثم رفع رأسه فأحدّ النظر ، فقالوا : إنك لتنظر نظراً شديداً يا أمير المؤمنين ، فقال : إنني لأرى حضرة ما هم بأنس ولا جن .. ثمّ قبضت روحــه ، ويقــول سبحانــه وتعالى : ( فلولا إذا بلغت الحلقوم ، وأنتم حينئذ تنظرون ، ونحن أقرب إليه منكم ولكــن لا تبصرون ) الواقعــة 83-85 .. أي أقرب إليه بملائكتنا ورسلنا ولكنكم لا ترونهم .

       والله سبحانه وتعالى أشهد بني اّدم في هذه الدار الدنيا ما كان فيها ومنها ، وأمّا ما كان مــن أمــر الآخرة فقد أسدل عليه الغطاء ليكون الإقرار والإيمان به سبباً لسعادتهم ، فإذا كشف عنهم الغطاء صار عياناً مشاهداً ، فلو كان الميّت بين الناس موضوعاً لم يمتنع أن يأتيه الملكان ويسألانه مـن غــير أن يشعــر بــه الحاضــرون ، ويجيبهما من غير أن يسمعوا كلامه ، ويضربانه من غير أن يشاهد الحاضرون ضربـــه ، والـواحــد منــّا ينــام بجانب صاحبه فيعذّب بالنوم ويضرب ويتألم ، وليس عند المستيقظ الذي بقربه خبر من ذلك البتة ، رغم أنه قـد سرى أثر الضرب والألم إلى جسده أثناء نومه .

       والنار والخضرة اللتان  في القبر ليستا من نار الدنيا ولا من زراعها ، وإنما هما من صنفان الآخرة ، فلا يشعر بهما أهل الدنيا .. ثم أن الرجلين يدفنان بجانب بعضهما أحدهم بحفرة من النار والآخر بروضة من الجنة ولا يشعر أحدهما بما يصيب جاره في قبره ، وقدرة الله جلّ وعلا أوسع وأعجب من ذلك . 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق