]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

بلدي حبيبتي لقد زال الخطر

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2014-11-17 ، الوقت: 06:38:48
  • تقييم المقالة:

من فرط خوفي عليك استيقظت مذعورا و انا في الحلم اناديك

انا ات اليك يا حبيبتي ابتعدي عن الظلام فهو يؤذيك

خرجت و الكل نيام  سماؤك عليها  ستارا اسود يغطيك 

لا يسمع  الا نباح الكلاب تجوب الشوارع لتغدر ببعض مواليك

لم اخف منهم يحسبونني اني معهم اذود عليك

و اني اكن الود لحاكم مواليك

 كان قصدي الا ان لا ارى الدمعة في عينيك

رايتها في سماك بالرغم الظلمة احسست انك في خطر

و انت تصرخين ليستيقظ النيام 

اعصفي  يا رياح انزلي يا مطر من سكن قلبي غدر

كم وددت ان اسكتك حتى لا يذاع الخبر

لكن الكلاب منعوني ان امر

لاضع يدي على فمك و اقول لك 

اصبري ستشرق الشمس ببيان القمر

و قد لاح الفجر و تبسم الصبح  لتعمر المساجد 

و يستيقظ من حولك  انبل خلق الله من البشر

لا تخافي  يا بلدي يا حبيبتي انا هنا و معهم لقد زال الخطر

 

 

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق