]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

- الابقـار :

بواسطة: Layla Al-Attar art  |  بتاريخ: 2014-11-14 ، الوقت: 13:46:41
  • تقييم المقالة:
- الابقـار :

من الحيوانات الاليفة التي يستفاد منها الانسان كثيراً وقد ورد ذكرها في القران الكريم في قوله تعالى )وَإِذْ قَالَ مُوسَى لِقَوْمِهِ إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُكُمْ أَنْ تَذْبَحُوا بَقَرَةً قَالُوا أَتَتَّخِذُنَا هُزُواً قَالَ أَعُوذُ بِاللَّهِ أَنْ أَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ(([1])، والبقر على انواع ، اجودها الذهبي ، وأردؤها الاسود الغزير الشعر ([2]).

 ومن أعضاء البقر التي انتفع منها العرب في علاجاتهم الطبية ، قرنه ، إذ استفادوا منه بعد حرقه وخلطه بالخل في علاج المصاب بمرض البرص([3]).

ومخ الابقار ،علاج للمصابة أذناه بالتهاب شديد ، وذلك بعد ان يذاب ويخلط بالزيت، وتقطر منه قطرتان في الاذن المصابة ([4])،ومرارة الابقار بعد ان تخلط مع ماء الكراث علاجاً للبواسير طلاءً ([5])، وان خلطت بحليب امرأة مرضع وحليب الماعز ، فانها علاج للمصاب بسيلان القيح من اذنه ([6])، وفضلاً عن ذلك فان لمرارة الابقار فائدة طبية للمصاب بظلمة البصر (المعروف في الوقت الحاضر بالعشو الليلي ) وذلك بعد ان تسحق ويكتحل بها المصاب ([7]).

ويعتقد العرب ان مرارة البقرة اذا ما خلطت بالعسل وتحنك بها ( أي وضعه على حنكه) المصاب بمرض الخناق([8])، فانه علاج له ([9]).

وكان العرب يعالجون بدم الثور نزف الدم من أي موضع في الجسم بعد ان يضمد الجزء المصاب به ([10])، اماكعب الابقار ، فقد استفادوا منه بعد حرقه وسحقه في تنظيف الاسنان ([11])وتسكين الآلم المتأكلة منها اذا ذر عليها ([12]). 

فضلاً عن ذلك ، فقد كان لفضلات الابقار عند العرب منافعها الطبية ، ودخلت لمعالجة بعض الامراض ، مثلاً المصاب بالرعاف فبعد ان تسحق وتخلط بالخل ، يذر منها في انف المصاب بالرعاف فيوقف نزف الدم ([13])، ولعلاج لسعة الزنبور ، فضلا عن الخل يضاف له ماء الورد له ، ويضمد به الجزء المصاب ([14])، وللمصاب بـالثاليل ايضاً ، واما المصاب بمرض الاستسقاء([15])، فبعد ان تجفف فضلاتها ولاسيما ( التي تأكل الكرسنه )([16])، وتخلط بالخل والزيت ، ويسقى منها المصاب ، فانه علاج له ([17]).

([1]) سورة البقرة ، اية : 67 . ([2]) الابشيهي ، ابو الفتح شهاب الدين محمد بن احمد ، المستطرف في كل فن            مستطرف ، ج2 ( بغداد – 1986) ، ص102 ؛ الانطاكي ، تذكرة داود ، ج1،           ص74 – 75 . ([3]) القزويني ،عجائب المخلوقات ،ص406 . ([4]) القزويني ، عجائب المخلوقات ، ص406 . ([5]) الدميري ، حياة الحيوان ،ج1 ، ص151 ؛ الابشيهي ، المستطرف ،ج1 ،ص103 . ([6]) ابن البيطار ، الجامع لمفردات الادوية ،ج1 ،ص106 . ([7]) الدميري ، حياة الحيوان ،ج1 ،ص151 . ([8]) الخناق : هي قرحة تصيب الفم يصعب معها التنفس ، وقد تؤدي به الى الموت . ابن منظور ، لسان العرب ،ج 2، ص348. ([9]) الرازي، الحاوي في الطب ،ج2،ص140؛ابن البيطار ، الجامع المفردات ،ج1 ،ص107. ([10]) ربن الطبري ، فردوس الحكمة ، ص421 . ([11]) الرازي ، الحاوي في الطب ،ج2 ،ص141 ؛ القزويني ، عجائب المخلوقات ، ص407 . ([12]) ابن البيطار ، الجامع لمفردات الادوية ،ج1 ،ص106 . ([13]) ابن ابي بكر الازرق ، تسهيل المنافع في الطب ،ص118 . ([14]) القزويني ، عجائب المخلوقات ،ص407 . ([15]) الاستسقاء : هو انتفاخ البطن وغيره من الاعضاء ويصاحبه العطش الكبير . الثعالبي  ،  فقه اللغة ، ص114. ([16]) الكرسنه : شجرة صغيرة الورق والاغصان ولها ثمر تحمله . ابن البيطار ، الجامع لمفردات الادوية ،ج1 ،ص107 ؛ الغساني ، المعتمد في الادوية ، ج2 ،ص420 . ([17]) الانطاكي ، تذكرة داود ، ج1 ،ص75 .

الطب عند العرب قبل الاسلام

 

 

رسالة تقدمت بها الطالبة

هديل غالب عباس الربيعي

 

الى مجلس كلية التربية للبنات -جامعة بغداد وهي جزء من متطلبات نيل درجة ماجستير في التاريخ الاسلامي


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق