]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

حلم عابر

بواسطة: ناريمان محمود معتوق  |  بتاريخ: 2014-11-05 ، الوقت: 10:57:28
  • تقييم المقالة:

بين كتبي ودفاتي 
أجدك تتأبط أحرفك
فأهجوك لدقائق معدوة
ثم أقبلك على الورق
علّها ترحمني من رغبتي في ضمك أكثر
وتتكاثر عليّ الهموم
فتكون أنت سيد قصائدي
تعلوها بهامتك
فأتنحى قليلاً عما ينتابني
من ذهول ما أتغنى به على الورق
هنيئاً لك على مرورك فوق صفحاتي
يا من تقايضني على الوجود 
تكون أو لا تكون
مع ضحكة صفراء تطبعها على الورق
هنيئاً لك يا من جعلتني أرتعش 
على صفحات الماضي والحاضر 
أنتظرك أن تأتي ولا تجيئ
وها أنا أبتسم رغماً عني
تجمعني بك أمنيات
و
حلم عابر
قلمي وما سطّر
لحن الخلود
ناريمان
‏الأربعاء, ‏05 ‏تشرين****الثاني, ‏2014


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق