]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

حلمي

بواسطة: حفصة عبد العزيز العمقي  |  بتاريخ: 2014-11-05 ، الوقت: 08:13:17
  • تقييم المقالة:
بسم الله الرحمن الرحيم حلمي

في تلك الليلة الباردة .. الكالحة السواد ,لم أذق طعم النوم ,حاولت مرارا وتكرارا ,ولكن دون جدوى ..تقلبت يمنة ويسرة ..ولكن دون فائدة ,فالنوم قد فارق عيني .. ذكرت الأذكار,استغفرت المولى ,توضأت وصليت ركعتين ,ودعوت ربي أن يوفقني  وحمدته كثير على نعمائه عليَ, وعلى توفيقه لي على تحقيق حلمي ,ثم استلقيت حتى أذان الفجر ,ومع بداية ذلك اليوم ,ومع شروق شمس الصباح ,كان اليوم المنتظر ..يومٌ تمنيت أن يأتي بفارغ الصبر ..تمنيته ليل نهار .. رددته دوما على مسامع الكثيرين ,وأخبرتهم انه سيأتي لا محالة ..وكنت واثقة أن الله لن يخذلني ,ونه سيحقق لي حلمي,واتى ذلك اليوم ..يوم افتتاح أعظم واكبر مدرسة عالمية ..آتى والسعادة تغمرني ..تملى قلبي فرحا وسرورا  وحمدا وشكرا للمولى..ها قد هل وهلت نسماته الفواحة بالورد والفل والياسمين ..هلت نسماته مع زقزقة العصافير وتغريد البلابل ..

فتجهزت ولبست أحسن الثياب ,ثم توجهت إليها ..وإذا بالأحباب والأصحاب قد تجمعوا من كل مكان ..ليشاركوني الفرحة  وافتتاح مدرستي ,حتى هاتفي المحمول أصر أن يشاركني الفرحة ..فلم يقف منذ ساعات الفجر الأولى  فالاتصالات تردني من كل مكان ,من داخل الوطن وخارجه ,تباركني وتهنئني على نجاح مشروعي وتحقيق حلمي ,ممن لم يستطيعوا الحضور لسبب طارئ ..

ومدرستي هذه ليست مدرسة عاديه ..بل مدرسة لها مميزاتها التي تميزها عن باقي المدارس ..من حيث التعليم والكادر التعليمي وأهدافها المختلفة كليا ..

فكانت أهدافي من هذه المدرسة ,أن تكون ذات طابع  متميز ..فيكون فيها العلم والعمل  في نفس الوقت ..ويكون فيها العلم بالتطبيق لا بالتلقين,فكل شيء عملي لا نظري ..وان أبداء بالمرحلة التمهيدية فقط ثم أتدرج إلى أن اصل للمرحلة الثانوية ..فيكون التأسيس هو الأساس ,وان اقتبس أفضل المميزات التي تمتاز بها المدارس الناجحة وأطبقها مع التعديل عند اللزوم ..

ويكون الكادر التعليمي قد اخذ دورات تدريبيه على أيد مدربين عالميين وعرب متمرسين في هذا المجال ..وان يتخرج من مدرستي العالم والمخترع والنابغة ..لا اقل من ذلك ..وان يكون المنهج التعليمي له مميزاته التي تميزه عن باقي المناهج التعليمية بآلاف المرات ..وغيرها من الأهداف والمزايا ..

واحمد الله  تعالى أن وفقني ووصلت إلى أول الطريق ..وهو افتتاح المدرسة  التي شاركني  في افتتاحها زوجي ووالدي ووالدتي وإخواني وأولادي ,وجميع الأصدقاء والأحباب وكبار المسئولين والمدربين العالميين الذين كانوا عونا لي ..والمشجعين والداعمين لي ,والكادر التعليمي الذي اجتاز مرحلة التدريب بجداره ..

فلكل هؤلاء ألف تحية وشكر وتقدير وامتنان ..وأتمنى أن يوفقني الله تعالى إلى أن اصل إلى المرحلة الأخيرة  ,وهي أن أرى طلاب مدرستي قد تخرجوا ورفعوا رأسي عالياً ..وحققوا حلمي  الذي طالما تمنيته ...

فيا رب وفقني وكن عوني ودعائكم الخالص لي مديرة مدرسة :"........ الامتياز العالمية  ........" 
« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق