]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

من ما تألفت وزارة إسماعيل صدقي في 17 شباط فبراير عام 1946

بواسطة: قصي طارق qusay tariq  |  بتاريخ: 2014-11-04 ، الوقت: 17:04:04
  • تقييم المقالة:

تألفت وزارة إسماعيل صدقي في 17 شباط فبراير عام 1946 . وضمت كلاً من:

-         إسماعيل صدقي باشا                  للرئاسة والداخلية والمالية -         احمد لطفي السيد باشا                 وزير دولة ويتولى وزارة الخارجية -         سابا حبشي باشا                       وزيراً للتجارة والصناعة والتموين -         عبد القوي احمد باشا                   وزيراً للأشغال العمومية -         محمد عبد الجليل سمره باشا            وزيراً للشؤون الاجتماعية . -         إبراهيم دسوقي أباظة باشا       وزيراً للأوقاف -         حنفي محمود باشا                     وزيراً للمواصلات -         اللواء احمد عطية باشا                 وزيراً للدفاع الوطني -         محمد كامل مرسي باشا                وزيراً للعدل -         محمد حسن العشماوي باشا             وزيراً للمعارف العمومية -         حسين عنان باشا                      وزيراً للزراعة -         الدكتور سليمان عزمي باشا             وزيراً للصحة العمومية

والملاحظ على تشكيلة الوزارة أنها تألفت من الباشوات المستقلين والأحرار الدستوريين، ولم تضمُّ أحَّداً من السعديين والكتلة الوفدية. قرَّر مجلس الوزراء، في 23نيسان (أبريل) عام 1946، أن يتولى عبد القوي أحمد باشا وزير الأشغال العمومية أعمال وزارة الدفاع الوطني بالنيابة عن اللواء أحمد عطية باشا أثناء مرضه. كما قرَّر في 30 حزيران (يونيو) من العام نفسه، تعيين عبد الرحمن البيلي وزيراً للمالية بدلاً من صدقي باشا 

  (1)فؤاد كرم مطاوع،  
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق