]]>
خواطر :
متعجرفة ، ساكنة جزيرة الأوهام ... حطت بها منذ زمان قافلة آتية من مدينة الظلام...الكائنة على أطرف جزر الخيال...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

هجروني و قطعوا اوصالي

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2014-11-04 ، الوقت: 13:23:34
  • تقييم المقالة:

قطعت اوصلي رميت بعيدا اصبحت كالحمام الجالي

اعد النجوم في  كل الليالي 

و اعطي كل نجمة منها اسم لكل احد  اشتقت اليه لاراه حتى في  خيالي

فالبسه الثياب الذي تعود ان يحملها احييهم كلهم الواحد  تلو اخر باشتياق وحشتي  لبلدي الغالي

و اقول لهم بعدها اني لم انساكم يا احبائي و يا خلاني

انظروا كيف عملت في الليالي اشمتت في القمر و امرت نجومها تعلمني

كيف لا انسى احبابي و خلاني

حرمتني من النوم  و اسكنتني الصحاري و الجبال حتى اظل افتكر وطني الذي ارهق بالي

و جعلتني لا  انام كسائر الخلق قبل ان اشتم ورود رائحة بستاني

قد اغفو قليلا لكن لثواني ثم افتح عيني افركها ارى النجوم تقول لي تعال

نخن هنا انها اصوات احبابي و خلاني التحقوا بي  لبسالونني عن حالي و هل انا في امان

دمعتي نزلت بمجرد سماع همس من التي هي اقرب لقلبي من اي احد ثاني

امي اعلم اني فلذة كبدك غبت عنك فقدت الدنيا بحالها و ما فيها من نعم و اقدسها الحنان

ها انا ما زلت استنشق الهواء لاعيش لكن حالي كحالك البعد اعماني

عدستي التي يحملانها سماء عيني من كثرة البكاء لم تعد ترى  الا اشبح اعرفهم لكن في خيالي

منها انت يا امي لم اعد اراك و لو جلست امامي 

جوعوني يا امي ضربوني عذبوني حتى لا احب وطني بتفان

انا الاجيء يا امي ابات في الخيام و الريح يطير بخيمتي فاعيش في فصل الشتاء القارس عريان بردان

انا الاجىء يا امي ان لا يعطى لي فتات خبز لاعيش اموت جوعان

انا الاجىء الذي طردوني من بلدي  و فصلوني عن اهلي و ناسي اعيش بلا سند وحداني

حتى الهواء الذي اتنفسه تاتيني منه رائحة ورود جنان لما كنت انا في حضنك تحت شجرة الرمان

اما زلت تتذكرين امي لما ضربتيني على يدي لاني قطفت وردة قلتلي وقتها لا تكرر ما فعلت من ثاني

الورود ان تم اقتطافها قبل نضجها لا تلد اخرى و لا يفوح المكان

انا الوردة لاتي اقتلعت من عروقها و نعي شجرتي الزيتون و الرمان

انا اعيش  يا امي في صحراء قاحلة لا شجر فيها و لا ورود الشمس تحرقني 

ساعديني يا امي لاعود الى بستاني 

لا اريد منك  يا امي الا دعاء و الباقي دعيه  لي  سيكون على يدي و على قدرة  الذي انشاني 

فقط اصبري علي لقد قطعت العهد و قبل عهدي و الحق سيبان

 

 

 

 

 

 

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق