]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

حفت قدمي لادركك

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2014-10-30 ، الوقت: 23:31:34
  • تقييم المقالة:

اجوب الشوارع حافيا اجرى وراءك لادركك 

تعطبت قدم من قدمي 

اللحم الذي كان فيه اكله التراب و بان منه العظم

اخذت عصاي لابدل ساقي التي جرحت 

من الوجع الدموع دخلت فمي

لم اياس مازلت اجري وراك لادركك

اصابني الرهق

تخت شجرة الزيتون في غابة لا تبعد كثيرا عن بيتك 

اخذت مكانا لاستريح و اكمد جراحي  بالورق

خف عني  الوجع تمت

مضى الليل نصفه و لم افق

طيف غريب ازعجني خيال يدين تخنقني 

استقظت مذعورا رايتك تكمد جراحي بالقبل

ما احلى العذاب الذي احن الي حبيبتي 

لتاتيني بلا موعد 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق