]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

مصر .... لوحات قصصية 2 / بقلم أحمد الخالد

بواسطة: أحمد الخالد  |  بتاريخ: 2011-12-05 ، الوقت: 19:44:33
  • تقييم المقالة:

فيما قالت المدينة - الجدة العجوز - ذات الضفائر غطت كعبيها وامتدت : 

( 1 ) عن الثائر :

-----------------

تحسس بكفيه صلابتي ، 

رفع يديه القويتين بفأسه ... مزقها ،

قارب بين قدميه وبين الأعشاب المقاربة على الموت في بدني الفواحة برائحة العطن ،

اجتث جسد ثعبان كاد أن يلدغه في باطن قدمه البيضاء الناصعة .

رمى بذرته الصغيرة اللينة في شقي المفتوح بئرا ينز ديدانا زاحفة ؛ 

تشربت قطرات عرقه ، دمه المراق على جسدي

فابتلعتها قشرتي المتجلدة  ... نبتت براعم صفراء عطنة !!

( 2 ) عن العسكر 

-----------------

البذرة صارت شجرة تدب بجذورها جسدي ،

تلفه من أخمص قدمي حتى أطراف ليل رأسي الحالك ،

مددت يدي أفتت الساق اللينة الهشة تخنقني ..... تآبت !!

( 3 )

عن الطامعين

--------------

الشجرة صارت جزعا كبير له أفرع صغيرة حادة مدببة ،

أورقت وريقات صفراء متآكلة الحواف تدغدغني ؛ تشقق جسدي ،

تلفظني أوراقا ذابلة !!


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق