]]>
خواطر :
إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . “كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . 

لماذا فاز الاسلاميون وخسر الأخرون؟

بواسطة: رضا البطاوى  |  بتاريخ: 2011-12-05 ، الوقت: 13:29:10
  • تقييم المقالة:

لماذا فاز الاسلاميون وخسر الأخرون ؟
من نتائج المرحلة الأولى فى الانتخابات المصرية  فوز التيار الاسلامى وخسارة الأحزاب الأخرى ويعود هذا للعديد من الأسباب التى تعود بنا لأيام النظام السابق :
-    الخدمات التى قدمها الاسلاميون للناس فى القرى والمدن من مساعدات مالية نقدية أحيانا للفقراء والمحتاجين ومساعدات عينية لهم أيضا  ومساعدات طبية من خلال المستوصفات والقوافل الطبية  والقيام بعمل مجموعات دراسية فى ملحقات المساجد  للطلبة  وصرف معاشات شهرية بسيطة لبعض الأسر والقيام بعمل دورات رياضية فى الأماكن المحرومة والبعيدة عن سيطرة الحكومة وكانت هذه سياسة ثابتة فى أيام النظام السابق .
-    الجهاز الدعوى والاعلامى فى التيار الاسلامى كان دائما ما يستقبل الطلبة خاصة فى المعاهد والكليات ويقدم لهم الخدمات ومعها كتب الدعوة مما جعل كثير من الطلبة ينتمون للتيار
-    وجود كثير من مدرسى اللغة العربية والتربية الاسلامية خاصة ينتمون للتيار كانوا يقومون باستقطاب تلاميذ المدارس الاعدادية والثانوية للإسلام وليس لجماعة على وجه الخصوص .
-    الاعلاميات الفضائية الدعوية قامت فى الفترة الأخيرة بدور كبير فى توعية الناس بالاسلام .
-     القبض على كثير من الاسلاميين أيام النظام السابق أكسبهم تعاطفا من الناس خاصة عندما كان الناس يرون المقبوض عليهم لا يقومون بأى عمل ارهابى .
-    توفير شركات الاسلاميين لوظائف لكثير من الشباب
وأما الأحزاب القديمة وحتى الجديدة فهى لم تقم بأى دور فى حياة المصريين بدليل أنه لا يوجد مقار لتلك الأحزاب إلا فى المدن الكبرى بينما المدن الصغرى والقرى لا يوجد فيها أى مقار لتلك الأحزاب إلا نادرا  ولم يقم أى منها بتقديم خدمات للمواطنين سوى الخدمة الثقافية من خلال الندوات والاجتماعات والمواطن البسيط بالطبع أسير الاحسان إليه خاصة الاحسان الضرورى طعام وشراب ودواء وكساء ومن ثم فهو ينتخب من أحسن إليه خاصة فى وقت كان النظام السابق يحرمه من أبسط حقوقه.
 زد على هذا أن هناك مقولات صادمة لكثير من الأحزاب  عند عامة الناس كبعض الأحزاب الذى ينادى بتحريم تعدد الزوجات وحقوق النساء الزائدة عن الحد والبعد عن الاسلام كمصدر للتشريع ومن ثم كانت هذه النتيجة الصادمة لتلك الأحزاب


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق