]]>
خواطر :
الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

رد ع السد

بواسطة: السيد عبد الكريم  |  بتاريخ: 2014-10-20 ، الوقت: 20:53:37
  • تقييم المقالة:

              بسم الله الرحمن الرحيم

                         رد ع السد

أبلغ رد على بناء السد

أن نأخذ حفر القناة مأخذ الجَد

وهذا حاصل ولكن لا بُد

اِن  اليد تعضد اليد

اِن تراخت واحدة الثانية تشتد

ليتم فى فترة وجيزة سد رد

بقوة البرق تسبق الرعد

فمع أول ضربة معول بدأ العد

فالكل رهن المسؤولية بجد

على المستوى الرسمى ومستوى الفرد

وباِذن الله هو لنا معين وسند

فى عالم الأنا نستمد منه المدد

وقبل الميعاد نوفى لشعبنا الوعد

هى ليست مجرد مشروع لنا فيه مقصد

بل هو مجد فى أبهى صورة يتجسد

وفى المستقبل فاتحة خير للبنت و الولد

و التاريخ عن الآباء بكل فخر سجل و رصد

اِنهم حققوا الأمل بالعمل و بالكد و الكبد

وبالأحرف الأولى وقتها يكون وقع وشَهد

ولما المشاريع العملاقة على الضفتين تمتد

معه منحنى التنمية لا شك لأعلى يصعد

ثم نجلس معاً لنقص ونروى عن أروع مشهد

يوم أن جاد المصرى ولم ينتظر منة من أحد

بالمليار جنب المليار على الترابيزة اِتفرد

فكرة بناءة ليت مستقبلاً تتكرر و تتعدد

وبعد اِنتهاء هذا الاِنجاز لا تتوقف و تتجمد

صبراً أهل الكنانة أنتم من ورثَ المجد

كابر عن كابر من ابٍ وجد

ومن فاكر نفسه أسد اليوم يطلب الود الغد

وبأيدينا كرد فعل مراكبه من حيث أتت تُرد

فليذهب اِلى رأس الرجاء ويأخذ معاه الأسد

ومن البيساط و الغطاء و الغذاء فليستزد

ومن الصقيع والجليد لما يرتجف ويرتعد

حينئذ لصوابه سوف يستعد

ويدرك أن مصر عطائها للجميع مُتجدد

 وصديق وفىِ  مثلها على مر العصور لن يجد

وأنا فى نهاية ما بأكتب  و أسرد

كأحد أبنائها على كلٍ بأشكر لله و أحمِد

عزيزى القارئ هل توافقنى فيما أعنى و أقصد .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق