]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

على أمل باللقاء

بواسطة: ناريمان محمود معتوق  |  بتاريخ: 2014-10-18 ، الوقت: 13:53:11
  • تقييم المقالة:

أي سكون وأي حرف أنت
وبأي لغة أكتبك
بجميع اللغات أردد إسمك
يا قبساً من نور بوجهك الوضاح
طيفك يأسرني ويحاورني باللقاء
وتراودني الذكرى سنين على حافة الإنتظار
لأيام خلت أتلو الحرف على ربيع عمري
فأضمك على الورق وتهديني وجعاً وآه
لعلّك تأتيني بصفاء الأمس
مدرجاً على أسطري بعلامة تعجب
تختال بين الحاء والباء
وآتيك بالياء أنا لأضعك 
بين أحداق العيون 
همس عشاق
تختال بين سكون ليلي 
أراك على ذكرى تؤنس ذاتي
أراك طيف من بين الوجوه فأقبل فيك حنيني
سيدي ومولاي...
فأغفو بين أحداقك لحظات وأرتوي منك
من قبس نورك وأكون على موعد مع الإنتظار
أسمعني يا سيدي ...
أحبك عمراً وأبكيك دهراً
فتشغلني الذكرى منك وبك
وتلملمني الحروف على سطر النهاية
فتصبح بين كفي عطراً يتغلغل في ربيع أيامي
فأتركك على أمل باللقاء
قلمي وما سطّر 
لحن الخلود
ناريمان
‏السبت, ‏18 ‏تشرين****الأول, ‏2014    

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق