]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الشعب يريد الحاكم العادل والامين

بواسطة: لطيفة خالد  |  بتاريخ: 2011-12-05 ، الوقت: 09:08:16
  • تقييم المقالة:

 

أحمل محفظتي وأذهب  الى  الزاوية  الأحب لخيالي حيث تتفتق ابداعاتي وأملأ أوراقي .في المقهى وسط المدينة حيث الهدوء والسكون و الرواد المثقفين والذين لا تعلو أصواتهم الا لاستنكار صورة او خبر يمر على شاشة التلفاز الكبيرة .

كنت قد طلبت من محمد ان يكتب لي نهاية الرواية أما وأنني وجدت الرسالة النهاية في بريد الذكريات الحنونة عندما كنت أقلب كتاباته ومقالاته وٌقصائده...

ها انا افتح الرسالة  .

ومن دون مقدمة  ألقي على الآباء والأجداد والأبناء والأحباء  التحية ولك ولي ولعلاقتنا ألف تحية.ومع انني واثق بأن كلماتي تكتب بقلمك الا أنني أحب أن أقرأها اذا كتبتها انت.

يا عزيزتي ويا حبيبتي ويا صديقتي ورفيقتي وكل خلاني أنا أخطات باعتبار حبنا قضية ولكنني راهنت على قلب يحمل ويتسع لحماقاتي الأدبية والكتابية والنضالية والجهادية هي يا أحب الناس على قلبي حماقات صبي لم يكبر بعد هو ما زال فتيا" يركض ويختبأ ويلقي بالحجارة على المستعمرين اليهود الغاصبين عندما ننزل الى الحواري الضيقة سيدتي  نذر وراءنا كل ما يمت الى الثقافة ويبقى لنا نقطة منها نسميها ثقافة صبية الحجارة . هي حماقة سيدتي لاننا نبادل الرصاص بالحجارة ولكن هذا ما نستطيعه وهذا ما أتيح لأيدينا .

سيدتي أنا فلسطيني وقدسي وفلسطين تذبح كل يوم مرات عدة والقدس تنحر مرات ومرات في كل ثانية يخربون يشوهون يمحون ولا نملك لفلسطين ولا لقدسها ضرا" ولا نفعا النقمة والحجارة سيدتي وبعدها يجىء القرطاس والقلم وعندما نبدأ الكتابة نكتب بأصابع مجروحة  فيختلط الدم مع الحبر ونكتب ونسترسل ونفضي و نعرف أننا فقط لله تصل الشكوى وانه لم يسمعنا احد.

حلمنا كبير وطن يلم شملنا ويجمعنا ولا يفرقنا وينصرنا بقوة ويرد لنا فلسطين.

ها نحن اليوم نبكي كل دولة من الوطن العربي الكبير نحمل خوفنا على القضية وعلى كل الأمة العربية انه الامتداد الاستعماري الجديد وبأ يد عربية.على الأقل نحن نقاوم العدو الصهيوني ودولة اسرائيل اما أنتم يا أشقاءي العرب ماذا تقاومون؟

هل انقلب الزمن واصبحت الدول العربية كلها تعيش القضية الفلسطينية  مثلنا وأكثر؟

يا أشقائي العرب من كثرة الطعنات الموجهة الى قلوبنا نسينا الفرح ولكننا نفرح للشعب العربي ونبكي القائد العربي ونسأل عنه أين هو يا أحفاد عمر وخالد  أين البطل اين القائد الذي سوف نوليه على امة العرب ؟

ويا قائدا" تناديه عقول الشباب وتعشقه قلوب الامهات ويحكم بما أنزل الله  فعلا " وليس قولا" ونجاهد معه كلنا شيبا" وشبانا" واطفال رضع...

فتشوا عليه يا شباب الربيع العربي الأغرار من بينكم  سلطان حاكم عادل يعيد لنا فلسطين ويطهر كل شبر من أرض العرب.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق