]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الاعلام

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2014-10-14 ، الوقت: 13:29:38
  • تقييم المقالة:

لا يصدق الكذب بدق الطبول و نفخ في المزامير 

الحقيقة تنجلي وحدها تشتمها رائحتها عبير

الكلاب تنبح و لا يخافها سالك سبيل

تكفي حجارة ترمى يهرب الكلب ختى من غلام  صغير

وسخ الاعلام اعمى الابصار و  كبل الارجل على مواصلة المسير

اعطى سلاحا للمجرم ليقتل النبيل

ليبا ن الكذب حقا و يقال ان قائله بشير

لكن لا يدوم كثيرا عمره قصير

حين يكتشف زور الكلام يكرم النبيل و يعدم الشرير

لا بحكم قضاء لان القاضي هو الاخر جبار ضرير

لا يرى الحق المال هي العين و النورالتى تكتب بها التقارير

كفى يا اهل النفاق من الكذب على شعب ذاق العذاب المرير

بيع الاوطان ليس من شيم الشرفاء اتركوا شعبي يقرر المصير

شجرة الزيتون تنتج ثمارها و تحتها تنبت البذور

كل شبر من ارضي المقدسة فيها رفات اجددنا 

و يوم القيامة من القبور تثور

لا تدنسوها لتنبت فوقها بذور كفر 

ليطردوكم من ارضكم و تضلون لاجئين لدهور

عزة المجاهدة انت الارض التى نبتت فيك زيتونتي و من تحتك نبت كل البذور

لتقول لاعدائك انا  هنا صامدة و اعطي سلاح الصبر لاغصاني لتشدو فوقها الطيور

رغم الصواعق و الرياح العاتية ستضل الاغصان باورقها لتعطي ثمارها و ينبت من تحتها البذور

فتطعم اوفياءك و تكون  قاعدة عبور

لتحرير فلسطين بقدسها رغم  ما اصاب العرب من وهن و غرور

 

 

 

 

 

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق