]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

جسر الشهداء

بواسطة: انيس شوقي  |  بتاريخ: 2014-10-08 ، الوقت: 17:09:19
  • تقييم المقالة:


بين الكرخ والرصافة
تزحف اقدامي دون ان ادري
وتستوقفني عند منتصف جسر الشهداء
وراحت نفسي تحاكي ذلك النهر وطيور النوارس
وتسائل غريب حل بنفسي عن اصوات تلك الطيور
واي حزنا" تبعث .. ؟
لم انتبه واعير اهتماما" لمن كان يعبر..
لم اشعر بخطواتهم اللاهثه نحو اتجاه محدد او غير محدد..
فقد ضاع الهدف وحدنا عن المسير .. من زمنا" بعيد..
لم يزعجني ضجيج زاحم الجسر..
بقدر ماازعجني ذلك التاريخ المنصرم..
فقد سمعت اصوات شهداء الجسر..
كانت تصرخ باذني تعاتبني وتعاقبني بانينها..
كنت اشعر باقدامهم وهي تدب على رصيف الجسر..
كأني عدت الى ذلك الزمن لاملىء نفسي حزنا" فوق حزنها..
فقد كرهة التاريخ والحزن الذي لايزال يكتب ويدون باقلام لاتمل ولا تتعب .. ترى كم من الحكايات استشهدت .. وكم حزننا" طواه الزمن..
الا يوجد هناك من يصرخ ..غير طيور النوارس..
الا يوجد من يعترض على التاريخ غير تلك القوارب القديمة الراكنه على اكتاف دجلة..
لم اشعر ابدا" من قبل مثلما الان بحزن دجلة لانها تسترت على اشلاء وجثث الموتى الابرياء ..واصبحت هي الاخرى مدانه للتاريخ..
لم اكن اعلم ابدا" انني اسجل اعترافا" مع نفسي وشاهد الاثبات المجهول
الذي يطاردني


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • طيف امرأه | 2014-10-08
     تلك الكلمات عزاءنا فقط 
    لم نعد ندري ما نفعل سوى ان نكتب 
    العراق ...يا بلد الاصالة والفخامة ...
    أين ذهب كل ما فيك من جميل ؟؟؟
    الاستاذ الفاضل ...أنيس شوقي 
    اعتذر لان دمعنا لا يكفي لعودتها كما كانت .قوة يهابها من يفكر بالكيد لها 
    الان اصبحت للجميع مرتع ..وآسفاه يا عراقنا الاصيل أبكيك بدمع ودم غزير 
    بارك بكم اخي وأعاد الوطن الغالي للاستقرار والامن
    طيف بتقدير لحرفك


    • انيس شوقي | 2014-10-08
      شكرا لكلماتك ست طيف .. واعلمي اننا مهما بتعدنا وحلقنا في السماء
      بعيدا لنحلم .. ولندع الخيال ان يصول ويجول .. لابد في النهاية تحتوينا الارض التي ولدنا فيها .. .
      تحياتي .. مع الف تقدير .

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق