]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الصورة ..

بواسطة: Amal Ibrahim  |  بتاريخ: 2014-09-19 ، الوقت: 20:58:40
  • تقييم المقالة:

عندما أغمض عينى تتراءى لى صورة تلك العجوز التى تحمل صورة زوجها من بين حطام الدنيا الذى خرجت به ..عندما رأيت هذه الصورة أول مرة بكيت ...لا أعرف السبب ربما نوعا من الاعجاب أو الغيرة أو الغبطة ...لا أعرف ..هذه الصورة لم أستطع ان اقاومها طبعتها وضعتها فى غرفتى ...
فى الظلام أسمع صوت أمواج ثقيله ..وليل بلا قمر وشاشة تعرض فيلم جوليا روبرتس ..تسبح وتجاهد الامواج فى الظلام ...تؤكد فكرة الخلاص والهرب ...تنتقل الى حياة اخرى لا تحرص  فيها على ترتيب المناشف ووضع التوابل بنظام الاحرف ...تبحث عن حياة جديدة وحب جديد ...
أغمض عينى ...اتعجب أن تكون للرائحة ذاكرة ...أشم رائحة العشب الأخضر مبلل بالندى ... طفل جميل يجرى ..يقبل على حضنى ..أضمه بذراعاى أقبله ...أبقى مغمضه لأطول وقت حتى لا افلته ..
فى مكان بعيد ..لا تتوقف فيه الامطار ..افلتت شعرى وتركته حرا بلا قيود ...ارتدى فستانا قصيرا ...أنطلق ولا أحد يتابعنى او ينتبه الى ..أضحك يعلو صوتى ...أبكى تغرق دمعاتى بين حبات المطر ..
ألقى رأسى على الوسادة ...اسدل جفونى أرانى ساجدة ..اتلو ..ادعو ...أبقى هادئة لحظات أستدعى الصورة فى ذهنى ترحل تأبى أن تعاودنى


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق