]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

التغيير الايجابى للنفس البشريه

بواسطة: عصام عبد الحميد  |  بتاريخ: 2014-09-17 ، الوقت: 23:23:46
  • تقييم المقالة:
  كتب : الأربعاء 12.02.2014 - 08:47 م     اهتممت كثيرا بهذا الموضوع لأنه محور الحياة .. حياة كل انسان عاقل سوى يعيش على هذه الأرض وهنا يأتى سؤال ليطرح نفسه .. التغيير الايجابى لمن ؟

والاجاية.. التغيير الايجابى للنفس البشرية.. ولكن ماهى النفس البشرية ؟

النفس البشرية هى التقاء الروح بالجسد فيكونان النفس.

تنفصل الروح عن الجسد فى حالتين .. الموت المؤقت وهو النوم والموت النهائى وهو الوفاة .

الجسد وحده شىء طاهر تماما كل جزء صغير فيه يسبح بحمد الله ويقدسه وكذلك الروح شىء نورانى من مخلوقات الله السامية التى لم يعرف البشر شىئا عنها ولا حتى اعلم وأكرم خلق الله .. محمد صلى الله عليه وسلم وهذا وارد فى كتاب الله بشكل صريح لا يحتاج إلى مجادلة أو اعتراض فى قوله تعالى " ويسألونك عن الروح قل الروح من أمر ربى وما أوتيتم من العلم الا قليلا".

وطالما الجسد وحده شىء طاهر والروح كذلك فلماذا عندما يجتمعان يخرج منهما هذه الافعال السيئة .. كالكذب مثلا او القتل او الزنا او ما شابه ؟

الذى يقوم بهذه الافعال هى النفس " ان النفس لأمارة بالسوء"..

ومن المسئول فى هذه النفس عن فعل السيئات او هذه الافعال السلبية ؟

يجب ألا ننسى أن الشيطان يجرى فى عروق بنى آدم مجرى الدم وهو من يساعد هذه النفس على فعل السيئات ولكن كيد الشيطان كان ضعيفا فاذا اصاب تفكيرك فكرة سيئة فما عليك الا الاستعاذه بالله من الشيطان الرجيم فينصرف عنك الشيطان لحظيا ومن يصر على فعل الخبائث اذا كان كيد الشيطان ضعيفا ؟ انها النفس الامارة بالسوء ،والسبب فى ذلك هو تغلب الشهوات والنزوات على الارادة . والارادة تابعة للروح .

فاذا كانت النفس بشرورها هى القائدة على الروح فلا تنتظر الا الهلاك .

كان ولابد من هذه المقدمة الطويلة حتى نعرف ماذا سنتعامل معه فى هذا التغيير الايجابى .

بداية التغيير تبدأ باعتراف الانسان بعيوبه وهى نقطة الانطلاق .. الانطلاق الى الاحسن الى الافضل .. الى التغيير الايجابى الواقعى .

ولنبدأ سويا فى التعرف على مراحل الحياة المختلفة وكيف تم استقبالنا للرسائل الحسن منها والسىئ فلنبدأ بمرحلة النمو . جئنا جميعا فى هذه الدنيا لا نعلم شيئا وبدأنا فى معرفة الاسماء .. اسماء الاشياء ثم بدأت مرحلة الطفوله وبدأنا فى تلقى الرسائل الايجابى منها والسلبى من والدينا ثم من اصدقائنا فى مرحلة الدراسة ومزيد من الرسائل عن طريق المجتمع .

وحسب احصائيات جامعة هارفارد ، فان نسبة عالية جدا تصل لحوالى 80% من الرسائل التى نتلقاها تكون سلبية لانها جاءت عن طريق السمع الخالى من المرجعية العلمية .

بدأت هذه الرسائل السلبية فى صورة فكر ثم فعل ثم سلوك ثم عادات وفى النهاية تحولت الى عقائد راسخة اخذت من المخ مكانا ليس بصغير وترسخت فيه .

وأصبح كل واحد منا يحمل هذه العقائد فى المخ رافضا التغيير "لانها اخذت سنين فى احتلال هذه المكانة فى المخ " ظانين اننا فى منطقة تسمى "safty zone " وهذا ما نعتقده ان كل منا لايريد ان يتغير ورافضين تماما للنصح لاننا كما قلنا فى منطقة الامان التى لا تسمح لانفسنا بأية محاولة للتغيير فهناك خوف من تجربة شىء جديد حتى وان كان مفيدا .

ولذلك عندما نتحدث الى شخص ما عن التغيير لا يلقى لك بالا .. فهو سعيد او يظن انه سعيد كما هو .. فلا تحاول تغييره.

وهذه هى العقبة الاولى فى مشوار التغيير .. رفض النصائح والتجارب والمحاولات .

نأتى الان لمشوار التغيير .. كيف نبدأ حتى نصل الى حال احسن مما نحن فيه؟ .

قلنا سالفا ان بداية التغيير السوى هو الاعتراف بعيوبنا وهذه المرحلة تسمى بمرحلة الصدق مع النفس .
والان .. اين موقع هذه العادات السيئة فى النفس البشرية ؟

هى موجودة وراسخة فى خلايا المخ العصبية فالمخ الذى يزن حوالى كيلو ونصف الكيلو يحمل بداخله 150 مليار خلية عصبية " حسب احصائيات العلم الحديث ".

وهذه الخلايا تتآلف فى شكل مجموعات من الخلايا العصبية كل مجموعة منها تشكل فكرا او فعلا معينا قام به الانسان عدة مرات خلال حياته حتى تحول الى عقيدة راسخة تتمركز وتعيش فى تلك المجموعات .

وفعل الخلايا العصبية الموجوده فى المخ ما هو الا افراز مواد كيميائية ينتج عنها نبضات كهربائية وهى التى تكون هذه العقائد الموجوده فى مخ كل منا ، وتصبح هذه الخلايا " كل مجموعة على حدة " عبارة عن ملفات كالملفات الموجودة تماما فى الـ hard disk الموجود فى جهاز الكمبيوتر.

فهناك خلايا وملفات تخص السعادة وأخرى تختص بالكآبة وثالثة تختص بالحسد والحقد وغيرها تختص بالعاطفة وهكذا .

والان ماذا نفعل مع هذه الخلايا وما تفرزه من مواد كيميائية حتى نستطيع ان نغير من هذه الملفات التى تحمل العادات السيئة ؟

سنبدأ بتغيير هذه المعتقدات التى هى فى صورة ملفات موجودة فى المخ .. ازاى؟

نقوم بفعل اشياء ايجابية فى كل جوانب حياتنا ولو كانت هذه الاشياء صغيرة ومن الافضل ان نبدأها صغيرة لان النفس البشرية تتعامل بايجابية مع هذا الصنف من التدريج .. وهذه طبيعتها .

نبدأ رويدا رويدا ونلتزم بالانضباط فى فعلها ولا نكل ولا نتعب فنحن بصدد تغيير من النوع الثقيل الذى يحتاج فسيحا من الوقت بالصبر والمثابرة.

وتبدأ تحتل هذه العادات الايجابية الجديدة مكانها فى المخ وتبدأ خلايا المخ بتغيير المواد الكيمائية الخاصة بالعادات السلبية وتستبدلها بأخرى خاصة بالعادات الايجابية ثم تبدأ العادات الجديدة الايجابيه بازاله الاخرى السلبية والتى اخذت من وقتنا وحياتنا اوقاتا لا يستهان بها .
وتشعر انت نفسك بهذا التغيير الحميد فى حياتك بل تراه فى عيون واراء الاخرين عنك " وهذه تجربة شخصية قد حدثت لى بالفعل".

وخطوة بخطوة تلاحظ ان العادات والمعتقدات السلبية يحدث لها مايسمى بالـ erase او الحذف دون ان تدرى شأنها شأن الملفات التى تقوم بحذفها من على جهازك .. الكمبيوتر.

وبعدها تبدأ حياتك تسير الى الافضل خطوة بخطوة ، وتشعر بهذا التغيير الايجابى فى حياتك ، فتلاحظ انك تفعل الايجابيات فى مختلف شئون حياتك. فأصبحت تتعرف على اناس جدد ايجابيين يغزونك بالافكار والمعلومات الايجابية وتشعر انك بدأت حياة جديدة تملؤها السعادة الحقيقية وليست المزيفة . - See more at: http://www.el-balad.com/815162#sthash.PFj8I8o9.dpuf
... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق