]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

التقسيم الطائفي اصل مصيبة العالم العربي

بواسطة: فوزية بن حورية  |  بتاريخ: 2014-09-14 ، الوقت: 02:25:46
  • تقييم المقالة:

                                        التقسيم الطائفي اصل مصيبة العالم العربي                                  

    ان التقسيم الطائفي و المذهبي اصل مصيبة العالم العربي وبلائه وتمزيقه لقد كان الفجوة او الباب المفتوح على مصراعيه الذي  استغله اعداء العرب و الطامعين في خيرات العرب  احسن استغلال ووظفوه لمصلحتهم احسن توظيف وللاسف الشديد كان ابناءنا المعاول الهدامة و احسن المعاونين فعاثوا في الميدان العربي فسادا و صاغوها فتنة هوجاء  بين العرب فضربوا بعضهم ببعضهم وبالرؤوس تناطحوا فاستعرت نيرانها وما اتنطفات ابتداء من الفتنة الكبرى التي ادارها عبد الله ان سبا الى الفتنة الكبرى الثانية التي لعب الدور فيها لورانس العرب فكان السبب في الاطاحة بالامبراطورية العثمانية و في تفسيم العالم العربي و ها نحن الان نعيش الفتنة الكبرى الثالثة عبر التاريخ و التي صنعها او اضطلع فيها بوش الابن مرتكزا على عملية ضرب الابراج فاعلن بكل صراحة عن 10 دول عربية مشيرا اليها بانها مصدرة للارهاب وانطلقت الحرب من العراق،ثم ما فتئت  ان انتقلت و تفاقمت بعد ثورات الربيع العربي المزعوم الى الصومال و السودان و سوريا و ليبيا و مصر و بورما و الى افريقيا الوسطى و الى اليمن و الى تونس و الى اوكرانيا و الان الاتجاه نحو لبنان بحجة حزب الله نعم العرب كانوا مسلمين فقط.... لكنهم بعد مقتل سيدنا علي رضي الله عنه و مقتل  ابنه الحسين اصبح العالم الاسلامي مللا و نحلا وشيعا وطوائف و مذاهب متعددة و احزابا هذا شيعي و ذاك سني و ذاك وهابي وذاك...و ذاك ...و...و...الكل متعصب لانتمائه سريع الانفعال و الاستفزاز يهاجم مخالفه في الراي او المذهب او...او... او....فرقص العالم العربي رقصة الديك المذبوح على مصقلة الطوائف و المذاهب خاصة بعد مؤتمر اصدقاء سوريا الذي ساهمت فيه هيلاري كلنتن فثار بركان فتنة هوجاء تقذف الحمم تلو الحمم فغمر العالم العربي هرجا و مرجا و فوضى عارمة خلاقة و تقسيما و تكفيرا و ذبحا و قتلا وتفجيرات عشوائية وبحار من الدماء من جراء الاغتيالات والمجازر التي ارتكبت و ترتكب في حق الابرياء. و ثبت للمرة الثالثة عبر التاريخ ان العربي غبي و احمق و غر عنيد و اكثره عميل ... يفقدون التوازن من مزة خمرة غير معتقة. الاديبة و الكاتبة و الناقدة و الشاعرة فوزية بن حورية


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق