]]>
خواطر :
الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

وداعا يا ديمقراطية العراق ....وداعا

بواسطة: asdja1964@gmail.com  |  بتاريخ: 2014-09-13 ، الوقت: 19:08:10
  • تقييم المقالة:

 

وداعا يا ديمقراطية العراق  .... وداعا

ان المتتبع للاحداث المتسارعة التي يمر بها العراق يلمس تراجعا ملموسا لمناخ الممارسة الديمقراطية في هذا البلد  فعند كل اربع سنوات تستنزف كل طاقات الدولة المادية والاعلامية  وتحترق آلاف الدولارات من  اجل انجاح هذه الممارسة التي اتضحت للجميع انها  مغلفة وشكلية ولم تعد نافعة فيها زغاريد الفرح والبهجة لمن ارادته الجماهير واستحق رضاها . وما ان تنتهي الانتخابات وتعلن النتائج الا وابتدأت عمليات الاحتيال والالتفاف والتآمر والتآلف ما بين الكتل والعناصر المفلسة والخاسرة والمتراجعة شعبيا مع وضع العراقيل وزرع حقول الالغام للنيل من شخصية وطنية ما او للحصول على  منصب بخس او بغضا بالجماهير التي انتبذتهم وهذا بحد ذاته هو التفاف وصفع لتوجهات الرأي الشعبي العام وللارادة الشعبية ولسد الطريق امام من استحق قبول الناس ورضاهم . ان تكرار مثل هكذا سيناريوهات يعد صفعا موجعا لمناخات الحريه وزحفا نحو الدكتاتورية وضربا بالارادة الشعبية وارباكا للمشهد السياسي والامني وعودة لتأسيس  شورى السقيفة التي لا زال الاسلام يدفع ثمن مقرراتها ان السقيفة الجديدة والتي تدار من قبل حفنة من السياسيين كمسعود البرزاني وامثاله من بعض المعممين الجدد وحديثي السن الذين لم يفقهوا من الدين شيئا فوجدوا بالسياسة ضالتهم ومبتغاهم واوهموا الجميع بمعسول كلامهم , ان هؤلاء ممن يرتضونه سترتضي الآلهة عليه وهذا بحد ذاته يعد انقلابا على الديمقراطية والدستور وخيانه عظمى للوطن والشعب . ان هؤلاء الضالين تركوا البلاد تلعق بجراحاتها وانشغلوا بالولاية الثالثة وتحالف  الاقوياء والتغيير والمقبولية الوطنية والخطوط الحمراء  وما شابه ذلك من هراء سياسي وتركوا الارادة الجماهيرية والاستحقاق الانتخابيي والدستوري  خلفهم , لماذا تكيلوا بمكيالين ياشورى السقيفة الم يعد مسعود البرزاني  متربعا على عرش اقليم كردستان من اكثر من خمسة عشر عاما لماذا لا يشمله حظر الولاية الثالثة لماذا سكت الجميع من علماء دين وسياسيين ومنظمات مجتمع مدني عن تهريب النفط العراقي الى اسرائيل من اقليم كردستان لماذا سكت الجميع عن احتلال حقول النفط العراقية والتمدد باتجاه الاراضي العربية لماذا سكت الجميع عن احتضان اربيل لكل رموز المكر والتآمر وعقد المؤتمرات ونسج المؤامرات على العراق الجريح لماذا ولماذا ....هل اصبتم بعمى الالوان او عشو الليل ام خفتم على فلل وقصور ومغريات اربيل ان التأريخ سيلعنكم كما لعن الكثير من غيركم وانكم تركتم بصمة سوداء في حياة الجماهير فماذا نفعل والاقدار جمعتنا معكم بمركب واحد لاندري اين سيرسوا بنا , حسبناكم اخوة و اصدقاء فوجدناكم غدرة خائنين واعلموا ان الله يعلم كل شيء وسنبقى بقلب ابيض ولسانا لا يقطر الا خيرا ونحب الخير لغيرنا  لنعيش سعداء ولم نطعم اللصوص من مال ابينا ابدا وان لكل غدرة فجرة ولكل فجرة كفرة ألا وإنَّ الغدر والفجور والخيانة في النار.  

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق