]]>
خواطر :
إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . “كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . 

خطبة الشيخ حسن حبيب 12-9-2014 (الدين المعاملة النبي كأنك تراه فى حسن معاملته لأهله )

بواسطة: حسين حبيب  |  بتاريخ: 2014-09-13 ، الوقت: 15:05:00
  • تقييم المقالة:

 

 

وزارة الأوقاف

مديرية أوقاف مطروح

إدارة شرق ـ مسجد الهداية

الدين المعاملة النبي كأنك تراه فى حسن معاملته لأهله

الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبى بعده ,,,,

فإن هذا الدين صالح لكل زمان ومكان فهو من عند الله رب العالمين ، بل أرسل إلينا رسوله الأمين بشيراً ونذيرا وهادياً ومعلماً وقدوة فى العبادة والمعاملات بالقول والفعل والأخلاق فقال صلى الله عليه وسلم( إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق ) [السنن الكبرى للبيهقى]وسئلت السيدة عائشة رضى الله عنها عن ذلك فقالت( كان خلقه القران ) وقالت للسائل أَمَا تَقْرَأُ الْقُرْآنَ قَوْلَ اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ { وَإِنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظِيمٍ }[مسند الإمام أحمد]ويظهر ذلك فى معاملته للخدم والأطفال والنساء فعن السيدة عائشةرضى الله عنها{ ما ضرب رسول الله بيده خادمًا له قطّ ولا امرأة، ولا ضرب رسول الله بيده شيئًا قطّ، إلا أن يجاهد في سبيل الله، ولا خُيِّر بين أمرين قطّ إلا كان أحبهما إليه أيسرهما حتى يكون إثمًا، فإذا كان إثمًا كان أبعد الناس من الإثم، ولا انتقم لنفسه من شيء يؤتى إليه حتى تنتهك حرمات الله عزّ وجل فينتقم لله )[رواه البخاري]فطبّق بأفعاله أقواله وأظهر المعنى الحقيقي للإسلام كسلوك عملي يظهر أثره في معاملة الناس ومخالطتهم.

ومن هذه المعاملة والأخلاق سلوكه العملي مع زوجاته : فقد أمرنا الله تعالى بالإحسان إلي الزوجة وحسن معاشرتها حتى وإن بدا منها ما نكرهه، فلعل الخير فيها ونحن لا نعلم تعالى { وَعَاشِرُوهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ فَإِنْ كَرِهْتُمُوهُنَّ فَعَسَى أَنْ تَكْرَهُوا شَيْئًا وَيَجْعَلَ اللَّهُ فِيهِ خَيْرًا كَثِيرًا } [النساء:19]فضرب النبي بأخلاقه أروع الأمثلة العملية في معاملة الزوجة ، فنجده جعل الخيرية فيمن أحسن معاملة زوجته فقال صلى الله عليه وسلم(خيركم خيركم لأهله، وأنا خيركم لأهلي)[رواه الترمذي بسند صحيح]جاء نسوة إلى الرسول يشكون أزواجهن، فأعلن الرسول على الملأ (لقد أطاف بآل محمد نساء كثير يشكون أزواجهن ليس أولئك بخياركم)[رواه أبو داود بسند صحيح]

كان رسول الله صلى الله عليه وسلمقمّة شامِخة في حياته كلها، إذ ما كانت تشغله الأعباء الجسام التي ينهض بها لتكوين الأمة المسلمة وقيادة الجيوش وتصريف مهام الدولة عن أن يكون زوجًا مثاليًّا مع زوجاته في حسن المعاشرة ودَمَاثَة الخلق .

فمن ذلك :ما ترويه السيدة عائشة رضي الله عنهاأنها كانت مع رسول الله صلى الله عليه وسلمفي سفر فسابقته فسبقته، فلما حملت اللحم وبَدُنَت سابقته فسبقها، فقال(هذه بتلك)[رواه أبو داود بسند صحيح]

أخلاق عالية، ومعاملة مثالية راقية، رسول الله يتسابق مع زوجته ليدخل عليها السرور والفرحة بهذه المعاملة الراقية، ليسمو بالحياة الزوجية لتكون أقدس علاقة وأقوى رباط، لا تزيدها العواصف والمشاكل الزوجية إلا قوة إلى قوتها، ويُشعِر الأمةَ بأن العلاقة الزوجية يجب أن تتجاوز التعامل من خلال الأوامر والنواهي فقط، ويجب أن لا تقتصر على المعاملة الحازمة الجادّة الجامدة، بل تتخطّاها إلى مزاح ظريف ولهو بريء يُدخِل السرور على القلوب والمرح على النفوس، فإن النفوس تملّ وتكلّ وتتعب وتنصب، وتحتاج إلى الراحة وأكثر ما يريحها التعامل الراقي الذي ليس فيه انتقاص ولا احتقار ولا ازْدِراء ولا محرمات

ومن ذلك :ما ترويه السيدة عائشة رضى الله عنهاأن النبي صلى الله عليه وسلمكان جالسًا فسمع ضَوْضَاء الناس والصبيان، فإذا الحبشة يرقصون، يعني بالحِرَاب، فقال (يا عائشة تعالي فانظري) فوضعت خدّي على مَنْكِبَيه، فجعل يقول (يا عائشة ما شبعت؟!) فأقول: لا لأنظر منزلتي عنده، ولقد رأيته يُرَاوِحَ بين قدميه ، يعني من طول المدة [الصحيحين ]

إن المسلم حينما يتأمّل مثل هذه المواقف في حسن المعاملة فإنه يَحَار من عظمتها وسموها ورقيّها، ويتعجب من تبسّطه لإدخال السرور على أهله.إنه الإسلام هذا الدين العظيم الذي أمر الأزواج بحسن المعاملة مع الزوجات، فالمرأة تحتاج إلى من يتلطّف معها ويسعدها ويشيع فيها روح الأنس والرضا والرحمة، ويشعرها أنها في ظلّ زوج كريم يحميها ويرعاها ويهتم بشؤونها ويوفر لها حاجاتها المشروعة ويعطيها من وقته واهتماماته فلا يشغل عنها وقته كله في أعماله أو هواياته أو مسئولياته أو أصحابه ، ولم يأذن للزوج بشغل وقته كله حتى ولو بالعبادة كما قال صلى الله عليه وسلم(إن لزوجك عليك حقًّا) [حسّنه الألباني]

فكان النبي أفضل الناس في معاملته لزوجاته :فكان يراعي في زوجه السيدة عائشةرضى اله عنها إذ كانت صغيرة حُبَّها للّعِب فلم يسفّهها ولم يعنّفها بل كان يُسَرِّبُ إليها البنات لكي يلعبن معها باللُّعَب عن عائشة رضي الله عنهاقالت ( إنها كانت تلعب بالبنات عند رسول الله ، وقالت: كانت تأتيني صواحبي فكنّ يَنْقَمِعْنَ من رسول الله ، فكان رسول الله يُسَرِّبُهُن إليّ ) [رواه مسلم]يَنْقَمِعْنَ: يختفين منه حياءً وهَيْبةً.

ومن حسن معاملته لزوجاته :إسماعُهُنّ ما يحلو لهنّ من كلمات الثناء والنداء العَذْبَة التي تحبّها النساء من الأزواج، فقد كان صلى اللله عليه وسلميُثنِي على السيدة عائشة رضي الله عنهاويُرَخِّمُ نداءها، فعن أنس بن مالك قال: سمعت رسول الله يقول ( فضل عائشة على النساء كفضل الثَّرِيد على سائر الطعام) [ رواه مسلم ]وعن السيدة عائشة رضي الله عنهاقالت قال ( رسول الله يومًا يا عائش هذا جبريل يُقْرِئك السلام ....) [رواه البخارى ]

فحسن معاملة الزوجة والصبر عليها من الإيمان :فقد كان نساء النبي يراجِعْنَه الحديث وهو رسول الله ، وتهجره الواحدة يومًا كاملاً إلى الليل، وجرى بينه وبين عائشة كلامٌ حتى أدخل أبا بكر حَكَمًا بينهما ، كل هذا مع جلالته وعظمته فأحسن إليهنّ وصبر عليهنّ.

فهذه المعاملة كفيلة بأن تملأ البيت بسحائب الرحمة :وأن يظلّه بظلال المحبة، ويبعد عنه غشاوة العداوة وضجيج الخلاف الذي يجعل شبح الطلاق مُخَيِّمًا فوق كثير من بيوتنا ، ولعل من أكبر أسباب ذلك هو سوء معاملة الزوج لزوجته، وعدم تفهّمه لطبيعة المرأة وطريقة تفكيرها، فهو في عمل وانشغال وخروج وانتقال وسفر وارتحال يأمر وينهى ويرغب ويتمنّى، كل ذلك يفكّر في نفسه فقط ولم يوفّر الجو المناسب والمناخ الملائم للحياة الزوجية الآمنة، يغضب لأتفه الأسباب ويقيم الدنيا ولا يقعدها حتى ولو في أمر الطعام أو الشراب، فإذا تأخّر الطعام أو لم تُوَفّق زوجته في إعداده ثار وغضب ، وكان رسول الله لا يعيب طعامًا قط إن أحبّه أكله وإن كرهه تركه [رواه البخاري ]وكان يلتمس الأعذار ، ألا فلنتق الله في زوجاتنا ولنستوص بهنّ خيرًا كما أمر وفعل صلى الله عليه وسلم.

جمع وترتيب الفقير إلى ربه خادم المسجد حسين بن حبيب  7 ذو القعدة 1435 ـ 12/9/2014
« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق