]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

سنعيش معا و نموت معا.....

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2014-08-31 ، الوقت: 13:27:31
  • تقييم المقالة:

همساتك في اذني و لوعتك علي و شهيقك الذي فيه الحنين يا حبيبتي من الموت يرديني

روحي التى خرجت ولم تغادر جسدي ستعود اليه من حبك المفرط لي و حلفت اليمين

ملك الموت ما زال وقافا و لم يغادر طلب الاذن من ربه بكى هو الاخر و تضرع و دعى  ربي سمع باذنه تخرج الروج و باذنه ترجع في الحين

افقت و رايتك على صدري نائمة  و تعتقدين اني مازلت حيا  تحلمين

اضممتك الى صدري رايت دموع الشفقة مسحتها من على خدك اليمين

احسست بخفقان جعل جسدك كله يصعق بصدمة كهرباية افاقتك افتحت ابواب العيون

رايتني و البسمة على محياي كعادتي و انا وانت تنبادل الجنون

قلت لي حبي يا حياتي ارجعت لتاخذني معك ام هذا طيفك و انا احلم و ستعيش بدوني

قلت لا يا حبيبتي الحب كالاه يبدل الاقدار و يقل للشىء كن فيكون

سنعيش معا و نموت معا و هذا ما قرره ربنا الرحيم

 

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق