]]>
خواطر :
عش مابدا لك وكيفما يحلوا لك وإعلم أنك ميت يوما ما لامحالا   (إزدهار) . 

الحريّة

بواسطة: Akram Cherni  |  بتاريخ: 2014-08-26 ، الوقت: 11:28:22
  • تقييم المقالة:

لأنّنا ولدنا أحرارا...و عشقنا نفحات الحريّة على مرّ الزمان...لن تستطيع قيودهم الفولاذيّة...حجز أرواحنا الخالدة...و سنبقى أحرارا حتّى لو أدخلونا سجونا جدرانها حديديّة....بل سنبقى أحياءا حتّى لو أعدوموا أجسادنا الميّتة أصلا....يا هذا تأكّد أنّك لن تستطيع معنا صبرا...لذا أنظمّ الى قافلة المحبّة والتسامح و الأمل...كي تبقى حيّا طليقا مثلنا...

ل"أكرم الشارني"


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق