]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

داروين..كان على خطأ..

بواسطة: د.طيب مسعدي  |  بتاريخ: 2014-08-24 ، الوقت: 16:14:17
  • تقييم المقالة:

  لم تعد النظريات التي أقبل العلماء على تأكيد صوابها مقدّسة لا اجتهاد فيها..فقد اكتشفتُ - ولست بعالم - أن بعض العصور التي نظن أنها قديمة لم تنته بعد..وعلّة هذا الاكتشاف هي الصدفة أيضا..هذه الصدفة التي لعبت دور البطولة في معظم ما اخترعه الانسان وما اكتشفه..ولعل ما رأيته من دليل يؤكد أن الانسان الأول الذي كان يعمد إلى الطبيعة فيتخذ من حجارتها أدوات تخدمه لم يبلغ شيئا من التطور الذي ذكره داروين حين أخرج نظريته..فقد التقيت حين كنت أتردد على صاحب لي في مكان عمله في مدرسة من المدارس بعض البشر الذين لو رآهم داروين قبل أن يعلن نظريته لأيقن أن عصر الانسان القديم غير المنتصب لم ينته بعد..يدله في ذلك أشكالهم وحركاتهم وشيئ من الأصوات التي تشبه ما يقوله الانسان العاقل ولكنها لا تدل على معنى يلائم منطق العقل..والغريب أن ما يصدر عنهم من فعل وحركة تشبه حدّ المطابقة ما يقوله باحثو علم الإحاثة عن الانسان البدائي غير العاقل..وهم مجموعة اناث وآخرلا يشبههن ولكنه برغم بعض الشَّعرفي وجهه الذي كان من المفترض أن يدل على الذكورة إلا أن علامات الجنس الثالث كانت فيه أقوى من أن تختفي..زادهم قربا من الانسان البدائي غير المنتصب عدم قدرتهم على ادراك ما يكونون..فتراهم حين يلتقون يشبهون ما تفعله بعض السنوريات التي تظن أن كل صيحة عليها..يخافون الاقتراب من البشر..ولا أشك أبدا أن زياراتهم لحدائق الحيوان سببها الاقتراب من كائنات يدركون في لاشعورهم أن قرابة قوية تجمعهم بهم..ويظنون ظن الواثق أن بيتهم الحقيقي داخل قفص من الأقفاص التي تجمع القردة والسعادين..ويظهرمن بعض ما أراه منهم أن مَن وظفهم قد أخطأ مكان توظيفهم فهم يستطيعون أن يكونوا في سيرك أو في مسرح عرائس أو في مفازة فيها ضباع فقط..ولأن عملهم لا يلائم أشكالهم ولا أخلاقهم ولا مستواهم المعرفي فهم كقرد السيرك الذي وقع في حجر سيدة من الجمهور فظن حين رآها تنظر إليه أنها أمه ولم يعلم المسكين أنه أصابها ما يشبه انعقاد اللسان من الخوف.. 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق