]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

طغاة العرب لا يخشون داعش وإنما يخشون الإخوان !!!

بواسطة: عبد الحميد رميته  |  بتاريخ: 2014-08-21 ، الوقت: 16:55:22
  • تقييم المقالة:

لندن، بريطانيا (CNN) -- قال الباحث شادي حميد ، المسؤول في معهد بروكينغ للأبحاث ، في مقابلة مع CNN إن القادة العرب، وخاصة الطغاة منهم، لا يخشون من تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" وإنما مما وصفه بـ"الإسلام الوسطي" مضيفا أن القمع الذي تعرضت له جماعة "الإخوان المسلمين" التي اعتبرها من تشكيلات "الإسلام الوسطي" سهلت لداعش مهمة تسويق نفسه .

وقال حميد ، مؤلف كتاب " إغواء السلطة : الإسلاميون والديمقراطية غير الليبرالية بالشرق الأوسط الجديد" ردا على سؤال حول موقف القيادات العربية حيال داعش: " القادة العرب لا يخافون من داعش والقاعدة ، بل من الإسلاميين الوسطيين ، ولذلك يُحبون إظهار الأمور وكأن البديل الوحيد المتاح عن وجودهم هو سيطرة القاعدة والتنظيمات المتشددة ."

وأضاف حميد أن هذه الجماعة في مصر "تعرضت لانقلاب عسكري وقمع دموي، ما سمح لتنظيمات مثل داعش بالقول للمسلمين: إن عليهم نسيان المقاربة السياسية التي اتبعها الإخوان لأنها ناعمة غير مجدية، ولا يمكنها تحقيق هدف قيام الدولة الإسلامية لا في عقدين ولا في خمسة، بينما يمكن للتنظيم فرض حكم الدولة الإسلامية حالًا عبر استخدام العنف الشديد".

وختم حميد بالقول: "ما يقلقني اليوم هو أن دعوات العنف تتصاعد في الشرق الأوسط، وهذا الأمر هو من بين تداعيات الربيع العربي".

يشار إلى أن الباحث شادي حميد صاحب كتاب "إغواء السلطة: الإسلاميون والديمقراطية غير الليبرالية بالشرق الأوسط الجديد".

ومنه عندما يدافع الواحد منا عن الإخوان المسلمين يرد علينا الدكتاتوريون أمثال مؤيدي السيسي " هل تريدوننا أن نحكم من طرف داعش ؟!!!" ...

مع أننا نحب الإخوان المسلمين ونكره داعش

ومع أن الإخوان المسلمين جماعة وداعش جماعة أخرى مختلفة تماما ,

ولكن الطعاة وعملاءهم والمدافعين عنهم " لا يعلمون " , والمصيبة الأكبر أنهم لا يدرون أنهم لا يعلمون .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق