]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

انصار السيد الصرخي الحسني لا زالوا تحت التعذيب المستمر رغم الاضراب والاعتصام

بواسطة: إحسان العبادي  |  بتاريخ: 2014-08-21 ، الوقت: 15:29:10
  • تقييم المقالة:
لا زال أنصار ومقلدي السيد الصرخي الحسني في داخل السجون كربلاء مضربين عن الطعام احتجاجاً على تسيس القضاء وتبعيته لجهات دينية وسياسية لا علاقة لها بالقضاء ولا بمواقع المسؤولية .
حيث عد المعتقلين عدم أخراجهم مخالفة انتهاك لحقوق الإنسان والدساتير الوضعية جميعا في مشارق الأرض ومغاربها التي تقتضي باحالة اوراق المعتقل خلال 24 ساعة واذا حصل تأجيل فلمدة 24 ساعة ايضاً .

واليوم اغمي على عدد من المضربين عن الطعام بعد ان وصل بهم التعب والإرهاق الى أقصى حد نتيجة تعرضهم لمختلف انواع التعذيب والأهانات من قبل القوات الامنية في كربلاء .
لتكتب القوات الأمنية مرة أخرى جريمة بشعة نكراء تتلطخ بها أيادي ونفوس بعض المنافقين من عناصر القوات الأمنية, وليعلم الجميع ان عمق المصائب التي يمر بها ابناء بلدنا هي نتيجة وجود جهات وجماعات وعناوين مرتبطة بشكل او بآخر مباشر او غير مباشر بجهات خارجية شرقية او غربية وتسعى هذه الجهات لتحقيق أهداف أسيادها وبكل الوسائل والطرق الممكنة و ان تلك الجهات قد سيطرت بشكل كبير على الشارع العراقي وذلك بتسخير وسائل الإعلام وبكل أنواعها . واكثر من ذلك سخرت دور العبادة والمساجد والمدارس الدينية وتغطت بعمامة إسلامية مزيفة نسبت نفسها الى الإسلام وهو منها براء .
حيث عمدوا الى التغرير بالشارع العراقي وخداعهم بشتى الأساليب من اجل طمس الخط العروبي في المرجعية العراقية العربية وكيل مختلف التهم والافتراءات على المرجع العراقي العربي السيد الحسني الصرخي ( دام ظله ) .

http://www.al-hasany.com/vb/showthread.php?p=1048868563#post1048868563


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق