]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

غضب وقسوة

بواسطة: Najlae  |  بتاريخ: 2014-08-18 ، الوقت: 22:50:33
  • تقييم المقالة:

كلما قرأت جريدة ورقية أو الكترونية امل واكره نفسي ايضا،لا اجد سوى مقالات تتحدث عن "الخــــــيــــانـــــة" ،"خيانة الأزواج"-"خيانة الزوجات" يا الهي كم هذا مقرف؟؟ اتساءل احيانا هل يتزوج الناس كي يخونوا بعضهم البعض ؟؟؟ الم تعد لمؤسسة الزواج اي قيمة واحترام؟؟ الا يمكن للإنسان ان يضبط غريزته ويتحكم؟؟ قد نقول ان الأزواج صغار السن طائشين لكن ماذا عن اصحاب العقول الكبيرة واصحاب التجربة العميقة والأولاد؟؟؟

عقلي لا يتقبل كيف يستطيع اب ان يغادر منزله وسط الظلمة تاركا اولاده لوحدهم في المنزل نائمين جاريا نحو فتاة في مثل عمر اكبر بناته او اولاد يفكر سوى في نزواته؟؟ماذا يمكن ان نقول عنه هل أب بدون عقل ام مراهق ذو بنية كبيرة ام ماذا؟؟صدقا لم اجد له اي تصنيف.....وتلك الزوجة الحمقاء التي تشهر نفسها للرجال وتنسى انها أم تدعي الصفاء والنقاء......اريد ان اعرق هل انتم بشر بعقل ام مجرد حيوانات تعيش معنا؟؟

ان كانت الاجابة بالظروف او عوامل وراء ذلك فهذه لا اعتبرها اجابة مطلقا بل هذه كوارث على الأرض،ديننا الحنيف يحثنا على الحياء ،الحشمة، العفة ،الاحترام ،الاخلاق الرفيعة....بيد الآن صارت كل هذه الصفات سواء لدى الرجال او النساء في خبر كـــــــــــــان.

ايها الناس استيقظوا كفى تشويها لسمعتكم انكم تؤذون اولادكم وتفسدونهم للمستقبل،احترموا انفسكم واصبروا بالصوم والصلاة والعبادة، كفوا عن الأنانية والنفاق فلربما قيمتك تدنوا في العمق عند كل خطيئة.......


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • تاجموعتي نورالدين | 2014-08-20
    و الله آنستي ماذا عساي أن أقول ؟ لقد وضعتِ يدك على أكبر جرح في جسد مجتمعنا .. وكما يقولون الكلام ما قلّ ودلّ .. فقد أوْجزت و أبدعتِ وخصوصا عندما أرسلتِ سهام النصح والنصيحة لتلك الضمائر الغارقة في وحل الرذيلة كي تستفيق .. أعتبر مقالك قمة في الصراحة التي مع الأسف نفتقدها في هكذا مقالات .. شكرا جزيلا وأتمنى لك مزيدا من التالق .

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق