]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

من أكون؟

بواسطة: The Future Writer  |  بتاريخ: 2011-11-30 ، الوقت: 22:32:13
  • تقييم المقالة:

 

 

سؤال يبدو في ظاهره سهلا ، قد يكون جوابه أن اسمي كدا ...و عمري كدا ...وأعيش في مدينة كدا...و...و...

لكن عند التدقيق, فهو أصعب سؤال يمكن طرحه.

كلمتان بسيطتان ، من اكون ؟لكن تحملان من المعاني ما قد يصنع كتابا

هوسؤال عن كنه الشخص                                                                                                                       

عن ماهيته، من أكون؟

لطالما حيرني هدا السؤال

من أكون؟

في هذه السطور، لا أتكلم عن الهدف الديني ، فهذا مفروغ منه، لكن أحاول توضيح تلك المرحلة،حيث يصل الإنسان،وهويجهل تماما أين يتجه؟؟؟ 

الكل مر أو سيمر من هذه المرحلة،القلة المحظوظة ستعرف كيف تغتنم الفرصة وستأخذ وقتها في التفكير والتخطيط لحياتها،ستعرف وضع النقط على الحروف لبناء مستقبلها. أما البقية،فلن يتسنى لها الوقت لسماع ذلك الصوت الذي يخبرها *من اكون؟*،فضجيج الحياة وضغوطها سيكون أقوى من ذلك الهمس.

من اكون؟

ما الذي أريده وأحلم به؟

ما الذي حققته لحد اللحظة؟

هل اتبعت الطريق الصحيح؟

هل ما أفعله الآن هو كل ما  أردته أنا أم ان الحياة كانت لها الكلمة الأخيرة؟

جميعنا نحتاج لطرح هذه الأسئلة من حين لأخر،فمن يعرف،قد نفتح فصلا جديدا في حياتنا يكون أفضل ما فيه أنه من اختيارنا نحن و نحن من نملك الكلمة الاولى و الأخيرة  فيه.

 

آمل أن أكون  قد أوصلت فكرتي ،في انتظار تعليقاتكم،تحية طيبة


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق