]]>
خواطر :
متعجرفة ، ساكنة جزيرة الأوهام ... حطت بها منذ زمان قافلة آتية من مدينة الظلام...الكائنة على أطرف جزر الخيال...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

كنت صغيرة

بواسطة: أوس اللقيس  |  بتاريخ: 2014-08-07 ، الوقت: 20:40:15
  • تقييم المقالة:
كنت صغيرة. كنت صغيرة وتتعرفين على خطواتك الأولى. كنت أنا حارسك، لطالما أبعدتك عن الدروب الموحشة وضممت قدميك نحو طرق الفرح. كنت صديقك الخيالي، وكنت أهمس لكِ: لا تذهبي إلى الغرباء.
كنت أمزق الحلوى لك فتاتاً وأجمع شذراتها بأناملي وأكومها ليتسع لها ثغرك الضيق. ثم أمسح شفاهك الوردية، انظف لك فستانك الكحلي وأطلب منك: لا تأكلي من أيادي الغرباء.
علمتك أحرف اللغة وكل مفردات العالم بسطها أمام عينيك. جعلتها جزءاً من فمك النحيل وهمست لك: لا تقولي كلمة حلوة للغرباء.
أمسكتك القلم وجعلت يدي لك ورقة وأمليت عليك حروف الجر وقواعد التنقيط وهمست لك بحنو: لا تكتبي المكاتيب للغرباء.
كنت تبكين وأمسح لك دموعك وأصرخ:لا تبكي، أنا هنا.
في الليل كنت أضيء لك الشموع كي لا تخافي الظلمة. كي تحلمي بالضوء، كنت أمسح الكوابيس والوحشة عن وسادتك البيضاء، أزرع لك الورود فوقها، أقول لك وأنت غافية: لا تحلمي بالغرباء يوماً ما.
الآن، بعد عشرين سنة من اللاشيء في حياتي، أرجع أنا الطفل أمامك؟
 

www.facebook.com/aousezz


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق