]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

بير الغرام

بواسطة: طارق شمس  |  بتاريخ: 2014-08-06 ، الوقت: 14:49:25
  • تقييم المقالة:

بير الغرام
تعبان صار لي سنين وبقلبي لهيب ، لاصيدلاني ولا طبيب كانوا يعرفوا سر هالتعب الاليم ...وصار الوجع يعض عالجرح وقلبي ينزف من الوجع الشديد ، تاري هل هو مرض مخيف أم الجسم بالشيب صار كبير ... وجلت عا أطبا كتير ، وأخذت من الادوية الكثير ، حتى صار الجسم نحيل والعمى عما يضرب بالبصر ضرب عنيف...منهم قالوا :الحب ، ومنهم قالوا "التفكير"، ومنهم اعتبر انو الوجع ما هو الا تخريف "ضايع " هيك قالوا ، روح فتش عا شي صبية او ابحث عن بير الغرام واشرب القليل وبتشوف كيف بتصير ...قلت ممكن يكون الغرام هو القاتل المخيف !!! وبلشت فتش عن بير الغرام ، قال البعض هو بين تبنين وحومين ، والبعض قال انو بين حي التعتير وحي المساكين ، والبعض وضعوه على مصب نهر التوفير ، واحدهم اعتبرو على راس جبل صنين هونيك تحته بير الغرام ، بعضهم لمحوه بين السفارة والصياد ، وآخر بين بيروت والبقاع ... وصارت قصتي قصة وانا ابحث عن بير الغرام ، بين النهر والنهر والجبل والجبل والوادي والوادي وينك يا بير الغرام؟...
وفجأة قفز قدامي ثعلب صغير ومعه جوز حمام ، الثعلب اسمه مصير والحمام جايين من بيت الحنين ...نظرلي بشفقة وحنان وقال : تبحث عن بير الغرام؟ قلتلو نعم دخيلك وصفولي شربة صغيرة من بير الغرام عسى يشفي هالجسم النحيل من تعب وهموم ووجع وآلام ...قللي : امشي بطريق الفي بين عتمات الصخور والوديان ، وتحت الغيوم السودا ، من ليل لليل ، وأذرف الدموع وعبيها برغيف من عرق الجبين ، بتلاقي بآخر طريق العتمات بير الغرام ... ومشيت بين عتمات الصخور والوديان وتحت الغيوم السودا من ليل لليل ليالي وليالي حتى لاقيت ضو وفراشة بيضا وعصفور الوادي يغرد عاشجرة ...سألت العصفور والفراشة : وين بير الغرام ؟ صار لي ليالي ماشي بالظلام ...ضحك العصفور وطارت الفراشة لبعيد ، وقللي : يا حرام ، بير الغرام قفلوا من زمان ، بس فيك تاخذ نقطة بقيت من بير الغرام ... نقطة وحدة من بير الغرام شو بتعمل بالجسم النحيل ، بتشفي المرض وبتعيد الحياة ؟نقطة من بير الغرام؟
يابير الغرام ياللي بقيت مفتوح سنين تستقبل الموجوعين ، وبس وصل دوري أقفلت ابوابك وتركتلي نقطة ما شفيت قلبي ولا رجعت للجسم النحيل الحياة ... راح ارجع عالطريق السودا ، عالعتمة ورا العتمة فتش عن شي صخرة هونيك اجلس وانتظر المصير ..............


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق