]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

أحكام من فقه ( مالك بن أنس ) الإمام 16

بواسطة: عبد الحميد رميته  |  بتاريخ: 2014-07-23 ، الوقت: 16:34:40
  • تقييم المقالة:

 

 

301- اختلف الفقهاء في الصلاة على الشهداء المقتولين في المعركة , وقال مالك والشافعي " لا يصلى على الشهيد المقتول في المعركة ولا يغسل" .

 

 

 

302- اختلف الفقهاء متى يصلى على الطفل ؟. فقال مالك : لا يصلى على الطفل حتى يستهل صارخا ، وبه قال الشافعي .

 

 

 

303- اختلف الفقهاء في الصلاة على الأطفال المسبيين , فذهب مالك في رواية البصرين عنه أن الطفل من أولاد الحربيين لا يصلى عليه حتى يعقل الإسلام , سواء سبى مع أبويه أو لم يسب معهما ، وأن حكمه حكم أبويه إلا أن يسلم الأب فهو تابع له دون الأم .

 

 

 

304- أجمع الفقهاء على أنه إذا كان الأولاد مع آبائهم ولم يملكهم مسلمٌ ولا أسلم أحد أبويهم أن حكمهم ( عندما يموتون) هو حكمُ آبائهم (مسلمون أو كفار ) .

 

 

 

305- من أولى بالتقديم للصلاة على الجنازة ؟. قيل الولي وقيل الوالي . فمن قال الوالي شبهه بصلاة الجمعة من حيث هي صلاة جماعة ، ومن قال الولي شبهها بسائر الحقوق التي الولي أحق بها مثل مواراته ودفنه . وأكثر أهل العلم على أن الوالي بها أحق .

 

 

 

306- أكثر العلماء على أنه لا تصلى ( الجنازة ) إلا على الحاضر . وقال بعضهم : يصلى على الغائب لحديث النجاشي . والجمهور على أن ذلك خاص بالنجاشي وحده .

 

 

 

307-اختلف الفقهاء : هل تُصلى صلاةُ الجنازة على بعض الجسد أم لا  ؟. والجمهور على أنه يصلى على أكثره لتناول إسم الميت له ... ولا يصلى على أقله .

 

 

 

308- اختلف الفقهاء في الصلاة على الجنازة في المسجد , فأجازها علماء وكرهها بعضهم , منهم أبو حنيفة وبعض أصحاب مالك . وقد رويت كراهية ذلك عن مالك ، وتحقيقه إذا كانت الجنازة خارج المسجد والناس في المسجد .

 

 

 

309- اتفق أكثر الفقهاء على أن من شرط صلاة الجنازة : الطهارة , كما اتفق جميعهم على أن من شرطها كذلك القبلة .

 

 

 

310- اختلف الفقهاء في جواز التيمم لصلاة الجنازة , إذا خيف فواتها : فقال قوم : يتيمم ويصلى لها إذا خاف الفوات ، وقال مالك والشافعي وأحمد : لا يُصلى عليها بتيمم .

 

 

 

311- أجمع العلماء على وجوب دفن الميت المسلم إذا مات . والأصل فيه قوله تعالى {ألم نجعل الأرض كفاتا أحياء وأمواتا } , وقوله { فبعث الله غرابا يبحث في الأرض } .

 

 

 

312- كره الإمام مالك والشافعي رضي الله عنهما تجصيص القبور ، وأجاز ذلك فقهاء آخرون .

 

 

 

313- كره قوم ( من الفقهاء ) القعود على القبور ، وقوم أجازوا ذلك , وتأولوا النهي عن ذلك ( من رسول الله عليه الصلاة والسلام ) أنه القعود عليها لحاجة الإنسان . واحتج من أجاز القعود على القبر بما روي عن زيد بن ثابت , أنه قال " إنما نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الجلوس على القبور لحدث أو غائط أو بول" . قالوا : ويؤيد ذلك ما روي عن أبي هريرة قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "من جلس على قبر يبول أو يتغوط فكأنما جلس على جمرة نار" . وإلى هذا ذهب الإمام مالك وأبو حنيفة والشافعي .

 

 

 

314-أهم ما يُهديه أهلُ الميت للميت بعد وفاته : الدعاءُ له والصدقةُ عليه .

 

 

 

.....................................................................................

 

 

 

ثانيا : فقه الصيام

 

 

 

من كتاب بداية المجتهد ونهاية المقتصد

 

 

 

315-صوم شهر رمضان واجب بالكتاب والسنة والإجماع . فأما الكتاب فقوله تعالى

 

 { كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون } , وأما السنة ففي قوله عليه الصلاة والسلام " بني الإسلام على خمس ، وذكر فيها الصوم " , وقوله للأعرابي "وصيام شهر رمضان" , قال: هل علي غيرها ؟ قال : لا إلا أن تطوع . وأما الإجماع فإنه لم ينقل إلينا خلافٌ عن أحد من الأئمة في ذلك .

 

 

 

316- على من يجب الصيامُ وجوبا غير مخير ؟. على البالغ العاقل الحاضر الصحيح , إذا لم تكن فيه الصفة المانعة من الصوم وهي الحيض للنساء . هذا لا خلاف فيه , لقوله تعالى { فمن شهد منكم الشهر فليصمه } .

 

 

 

317-العلماء أجمعوا على أن الشهر العربي يكون تسعا وعشرين ويكون ثلاثين وعلى أن الإعتبار في تحديد شهر رمضان إنما هو الرؤية ، لقوله عليه الصلاة والسلام " صوموا لرؤيته وأفطروا لرؤيته " , وأعني بالرؤية أول ظهور القمر بعد السؤال .

 

 

 

318-اختلف الفقهاء إذا غُـمَّ الهلالُ في بداية أو نهاية رمضان ... والجمهور يرون أن الحكم في ذلك أن تكمل العدة ثلاثين ، فإن كان الذي غم هو هلال أول الشهر عُـدَّ الشهرُ الذي قبله ثلاثين يوما وكان أول رمضان الحادي والثلاثين ، وإن كان الذي غُـم هو هلال آخر شهر رمضان صام الناس ثلاثين يوما .

 

 

 

319-اتفق الفقهاء على أن الهلال إذا رؤي من العشي أن الشهر من اليوم الثاني .

 

واختلفوا إذا رؤي في سائر أوقات النهار أعني أول ما رؤي ، فمذهب الجمهور أن القمر في أول وقت رؤي من النهار أنه لليوم المستقبل كحكم رؤيته بالعشي ، وبهذا القول قال مالك والشافعي وأبو حنيفة وجمهور أصحابهم .

 

وقال أبو يوسف من أصحاب أبي حنيفة والثوري وابن حبيب من أصحاب مالك : إذا رؤي الهلال قبل الزوال فهو لليلة الماضية , وإن رؤي بعد الزوال فهو للآتية .

 

 

 

320-أجمع العلماءُ ( إلا خلافا شاذا جاء من عطاء بن أبي رباح ) على أن من أبصرَ هلالَ الصوم ( أي هلال رمضان ) وحده , أن عليه أن يصوم , حتى ولو لم يرهُ معهُ شخصٌ آخر .

 

 

 

يتبع :...


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق