]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الجنس فى العقل العربى (4)

بواسطة: محمد حسن  |  بتاريخ: 2014-07-23 ، الوقت: 15:52:29
  • تقييم المقالة:

(4)

 

-فى صيف2003 كنت فى الإخوان مسؤلا عن مجموعتين من طلاب ثانوى فاتصل بى أحدهم لمشكلة عنده يريدنى معه لحلها,فجلست معه وعرفت منه أنه كان يغازل فتاة فى الهاتف فأخبرت والدها فهدده تهديدا شديدا وعرف بيته ووالده..فاتصلت بنقيبى (لفظة إخوانية تعبر عن المسؤل التربوى لمجموعة من الإخوان)وجلسنا مع والد الفتاه واعتذرنا له وقبل الاعتذار   .

 

 

-عن أبي أمامه قال : إن فتىً شابا أتى النبي صلى الله عليه وسلم .. فقال : يا رسول الله ! ائذن لي بالزنا ! فأقبل القوم عليه فزجروه .. وقالوا مه مه ! فقال : اِدنُه ، فدنا منه قريباً ، قال : فجلس . قال أتحبُّه لأمك ؟ قال : لا والله ، جعلني الله فداك . قال : ولا الناس يحبونه لأمهاتهم . قال أفتحبه لابنتك ؟ قال : لا والله يا رسول الله ! جعلني الله فداك . قال : ولا الناس يحبونه لبناتهم . قال أتحبُّه لأختك ؟ قال : لا والله ، جعلني الله فداك . قال : ولا الناس يحبونه لأخواتهم . قال أتحبُّه لعمتك ؟ قال : لا والله ، جعلني الله فداك . قال : ولا الناس يحبونه لعماتهم . قال أتحبُّه لخالتك ؟ قال : لا والله ، جعلني الله فداك . قال : ولا الناس يحبونه لخالاتهم . قال : فوضع يده عليه ، وقال : اللهم ! اغفر ذنبه ، وطهر قلبه ، وحصن فرجه . فلم يكن بعد ذلك الفتى يلتفت إلى شيء . صححه الألباني .. 

 

من أين جاء هذا الشاب هذه الجرأة ليستأذن فى الزنا ؟ومن من؟وفى مجتمع فيه النبى_صلى الله عليه وسلم_ وفيه الصحابة_رضوان الله عليهم_ يحدث هذا!!

 

سبحان الله!

 

وتخيل معى عطف النبى وطيب قلبه على هذا الشاب وكيف تعامل معه النبى صلى الله عليه وسلم  وكيف أنه يخاطب رجولته ومرؤته وحميته دون الخوض فى حلال أو حرام؟!


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق